× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

أكثر من 40 ألف ليرة تكلفة بدء العام الدراسي للعائلة السورية

تلاميذ المرحلة الابتدائية في المدارس السورية (إنترنت)

ع ع ع

أطلق الاتحاد العام لنقابات العمال، في دمشق، مؤخرًا معرض المستلزمات المدرسية، تمهيدًا لانطلاق العام الدراسي الجديد غدًا، الأحد 18 أيلول.

وقدّر موقع “الاقتصادي أون لاين” تكاليف التجهيزات المدرسية لعائلية لديها ثلاثة أطفال، بأكثر من 41 ألف ليرة سورية، كحد أدنى، في الوقت الذي تعاني خلاله العائلات السورية من ضغوطات اقتصادية كبيرة.

ورغم أنّ المعرض يقدّم تخفيضات كبيرة تصل إلى 70% على بعض الأصناف، إلا أنّ سعرها ما يزال مرتفعًا مقارنة مع القدرة الشرائية للمواطن السوري، إذ يصل سعر الطقم المدرسي للأب المرحلة الثانوية إلى 2800، وتباع الحقائب المدرسية بسعر 4500 ليرة وسطيًا.

وتزامن موسم بدء العام الدراسي، للعام الجاري، مع فترة عيد الأضحى، الذي صادف الاثنين الماضي، 12 أيلول، ما زاد المصاريف المدفوعة.

وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، وجّهت مؤخرًا بتخفيض الأسعار، وضبط الأسواق ومنع المخالفات، إلا أنّ غلاء الأسعار وصل إلى مستويات غير مسبوقة خلال الآونة الأخيرة.

وفي لقاء سابق مع عنب بلدي، أكّد الباحث الاقتصادي، ممدوح الغزّي، أنّ تحركات الوزارة تدلّ على عجزها، مؤكّدًا أنّها “لا تستطيع فعل أي شيء سوى أن تمدد فترة الرخصة وتعرض البضائع في مؤسساتها التي لا يشتريها أحد كونها رديئة جدًا”.

مقالات متعلقة

  1. حكومة النظام السوري تقسط كلفة اللوازم المدرسية للموظفين
  2. أيلول.. ضيف ثقيل يرهق "جيبة" السوريين
  3. العام الدراسي الجديد أعباء جديدة تثقل كاهل المواطن
  4. عندما يصبح العام الدراسي الجديد كابوسًا في حماة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة