× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

البنتاغون: طائرات “كوزنيتسوف” بدأت التحليق في سماء سوريا

حاملة الطائرات "الأميرال كوزنيتسوف"(روسيا اليوم)

ع ع ع

قال مسؤولون في وزارة الدفاع الأمريكية إن “مقاتلات سو-33 وميغ 29 كا، التي وصلت إلى سواحل سوريا، على متن “الأميرال كوزنيتسوف”، بدأت بالتحليق فوق الأراضي السورية”.

ونقلت وكالة “رويترز” اليوم، الخميس 10 تشرين الثاني، عن المسؤولين أن “الطائرات لم تشارك حتى الآن في عمليات قتالية، لكن هناك دلائل على انضمام طائرات الأميرال لقوة كبيرة ستشارك في عملية بمدينة حلب السورية هذا الأسبوع”.

وكان مصدر عسكري روسي ذكر منذ يومين أن “مجموعة السفن الحربية الروسية التي تقودها حاملة الطائرات الأميرال كوزنيتسوف، ستنضم إلى معركة حلب في غضون ساعات”.

ورصد مراسل عنب بلدي في حلب أمس، خمس طائرات روسية في أجواء مدينة حلب، أربع مروحيات وواحدة حربية، ترافقت مع طائرات استطلاع.

ثلاثة طائرات حربية في أجواء مدينة حلب الأربعاء 9 تشرين الثاني (عنب بلدي)

ثلاث طائرات حربية من أصل خمس في أجواء مدينة حلب الأربعاء 9 تشرين الثاني (عنب بلدي)

المسؤولون الأمريكيون أشاروا إلى أن مجموعة السفن الروسية انتقلت إلى منطقة بجنوب شرق قبرص، وباتت على مسافة مناسبة لتوجيه ضربات إلى حلب.

وتشهد جبهات مدينة حلب معارك كر وفر بين قوات المعارضة من جهة وقوات الأسد والميليشيات المساندة له من جهة أخرى، استطاعت قوات المعارضة من خلالها التقدم على عدة نقاط، لتنسحب من بعضها كمشروع الـ “1070 شقة” ومدرسة الحكمة.

وتوجهت “الأميرال كوزنتسوف” إلى سوريا في 15 تشرين الأول الجاري، ولم تصدر أي أنباء عن وصولها إلى الموانئ السورية، حتى إعداد هذا التقرير.

وكانت مصادر روسية قد أعلنت أنه “من المتوقع توجيه الضربة التي ستشارك فيها الطائرات الحربية، من على متن حاملة الطائرات، بالإضافة إلى إطلاق صواريخ (كاليبر) المجنحة”.

مقالات متعلقة

  1. حاملة الطائرات الروسية “أدميرال كوزنيتسوف” في طريقها إلى سوريا
  2. كوزنتسوف "المهترئة" إلى الصيانة بعد مشاركتها في سوريا
  3. حلف الأطلسي: نخشى استخدام المجموعة البحرية الروسية ضد المدنيين في حلب
  4. موسكو: "الأميرال" تتزود بالوقود ولا صحة لعطل فني فيها

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة