بعثة التحقيق الدولية تزور معضمية الشام للبحث عن الكيماوي وتتعرض لإطلاق النار قبل دخولها

بعثة التحقيق الدولية تزور معضمية الشام للبحث عن الكيماوي وتتعرض لإطلاق النار قبل دخولها

عنب بلدي عنب بلدي
23.png

عنب بلدي – العدد 80 – الأحد 1-9-2013
23

زارت بعثة التحقيق الدولية مدينة معضمية الشام للتحقيق بشأن القصف الكيميائي بعد أيام من استهداف المنطقة بصواريخ محملة برؤوس كيماوية.
واستطاع أعضاء بعثة التحقيق الدولية الدخول إلى معضمية الشام يوم الاثنين 26 آب 2013، بعد تعرض سياراتهم لإطلاق نار في منطقة أوتوستراد الأربعين الذي يخضع لسيطرة قوات الأسد، مما تسبب بتعطّل أحد سيارات البعثة وتوقّفها عن العمل.
وبعد انتظار طويل من ناشطي المدينة وأهلها وصلت بعثة التحقيق بشأن القصف الكيميائي، حيث قام عناصر الجيش الحر بحمايتها فور وصولها للمناطق المحررة.
وقد أجرى أعضاء البعثة مقابلات مع الأهالي والمصابين وشهود العيان أثناء القصف، وجمعوا عيّنات وصور من أمكنة سقوط القذائف.
وكان من اللافت أن قوات الأسد أوقفت قصفها لمدينتي داريا والمعضمية خلال تواجد أعضاء البعثة فيها، لكنها عاودت القصف بشكل عنيف فور خروج البعثة، ورافق القصف محاولات اقتحام عنيفة لمدينة المعضمية على محور اتستراد الأربعين.

مقالات متعلقة

  1. ثوار معضمية الشام يخرجون إلى إدلب تحت الضغط والتهديد
  2. أربعة شهداء بينهم داراني في قصف على معضمية الشام
  3. مجلس الأمن ينظر في مسؤولية الأسد عن الكيماوي
  4. موسكو وواشنطن تواصلان بحث تمديد مهمة لجنة التحقيق بالكيماوي

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية