× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

ارتفاع أعداد ضحايا الغارات الجوية على بلدات إدلب

بناء دمره الطيران الحربي في مدينة كفرنبل- الأحد 4 كانون الأول (مركز المعرة الإعلامي)

بناء دمره الطيران الحربي في مدينة كفرنبل- الأحد 4 كانون الأول (مركز المعرة الإعلامي)

ع ع ع

ارتفع عدد ضحايا الغارات الجوية على مدن وبلدات في محافظة إدلب، الأحد 4 كانون الأول، إلى 26 شخصًا بينهم أطفال ونساء، معظمهم في مدينة كفرنبل وبلدة التمانعة.

وأعلن الدفاع المدني مقتل 18 شخصًا في مدينة كفرنبل، جراء استهدافها بست غارات جوية من الطيران الحربي، بينهم امرأتين وثلاث أشخاص مجهولي الهوية.

بلددة التمانعة في ريف إدلب الجنوبي، شهدت بدورها غارات بالبراميل المتفجرة، تسببت بمقتل خمسة أطفال وامرأتين، وفق ما أوضح مراسل عنب بلدي الموجود في المنطقة.

كذلك قتلت امرأة وأصيب آخرون، جراء غارات جوية استهدفت مدينة معرة النعمان في ريف إدلب.

في حين أصيب عشرات المدنيين في غارات مماثلة على مدن وبلدات: سراقب، جسر الشغور، خان شيخون، حيش، تل مرديخ، الركايا، النقير، والحامدية.

ويأتي هذا التصعيد، وهو الأكبر خلال كانون الأول الجاري، استمرارًا للقصف الذي ينتهجه النظام السوري وروسيا بحق أهالي المحافظة، ولا سيما خلال تشرين الثاني الجاري.

مقالات متعلقة

  1. ضحايا جراء غارات على كفرنبل ومناطق في إدلب
  2. ضحايا مدنيون جراء غارات جوية على كفرنبل
  3. ضحايا في غارات جوية على الغوطة الشرقية
  4. غارات روسية- سورية تقتل مدنيين بالتزامن مع الضربة الأمريكية

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة