× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“فتح حلب” تتوعد بعملية عسكرية قريبة داخل المدينة

ع ع ع

توعّد الرائد ياسر عبد الرحيم، قائد غرفة عمليات “فتح حلب” فجر اليوم، الثلاثاء 6 كانون الأول، قوات الأسد والميليشيات الرديفة، بما وصفها بـ”المفاجآت”.

وفي تسجيل صوتي وجهه عبد الرحيم لأهالي حلب في وقت متأخر من أمس قال، “أيام قلائل وسنقلب عاليها سافلها، ونعدكم بمفاجآت من العيار الثقيل في حلب تقلب كل الموازين”.

وأكّد القائد العسكري في التسجيل أنه “يراهن النظام على إحباط المعنويات وإيقاع الهزيمة في نفوس الأهالي، ولكن المدد قادم إليكم وما هي إلا ساعات معدودة وسترون ما يسركم”، لافتًا “تذكروا أن الحرب كر وفر”.

مراسل عنب بلدي في حلب أكّد ورود معلومات من غرفة عمليات “فتح حلب”، تشير إلى إمكانية بدء عملية عسكرية في المدينة في وقت قريب، إلا أنه لم يحصل على تفاصيل العملية.

واستعادت قوات المعارضة في مدينة حلب أمس، الاثنين 5 كانون الأول، أجزاء واسعة من حي كرم الميسر، بعد أن سيطرت عليه قوات الأسد قبل يومين.

وتحاول فصائل المعارضة شن هجوم معاكس لاستعادة ما خسرته خلال الأيام الماضية.

وسيطرت قوات الأسد على قرابة 14 حيًا من الأحياء الشرقية في حلب، آخرها حي الجزماتي، بعد أن دخلت إلى حي كرم الطراب منذ أيام، في حين غدت أحياء الشعار والقاطرجي وكرم الطحان، مهددة بالسقوط بيد قوات الأسد.

وما يزال حيا القاطرجي وطريق الباب تحت سيطرة فصائل المعارضة، في حين تحاول قوات الأسد والميليشيات الرديفة، بدعم جوي روسي، التقدم في المنطقة والوصول إلى عمق الأحياء الشرقية.

ويرافق التقدم لقوات الأسد والميليشيات المرادفة لها، قصف مكثف من الطيران الحربي والروسي على كافة الأحياء الشرقية المحاصرة، ووثق الدفاع المدني مقتل المئات من المدنيين.

مقالات متعلقة

  1. رجل في الأخبار.. ياسر عبد الرحيم "كاريزما" تقود "فتح حلب"
  2. قائد "فتح حلب" يهدّد الوحدات الكردية وطلال سلو يحذّر من "التمادي"
  3. الرائد ياسر عبد الرحيم: قوات الأسد انسحبت من نقاط قرب "الكاستيلو"
  4. مزارعو ريف حلب يطالبون بـ "فتح الترانزيت"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة