× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

غارات من الطيران الحربي على دوما توقع ضحايا وجرحى

فرقة من الدفاع المدني تسعف أحد العناصر في مدينة دوما_11 كانون الأول_(الدفاع المدني)

فرقة من الدفاع المدني تسعف أحد العناصر في مدينة دوما_11 كانون الأول_(الدفاع المدني)

ع ع ع

استهدف الطيران الحربي بعدة غارات جوية بالصواريخ الموجهة مدن وبلدات الغوطة الشرقية، ما أدى إلى مقتل مدنيين وجرح العشرات.

وأفاد مراسل عنب بلدي في الغوطة اليوم، الأحد 11 كانون الأول، أن ست غارات جوية استهدفت بلدتي ميدعاني وحوش الضواهرة، وغارتان استهدفتا مدينة دوما وأخرى مدينة حرستا، ما أدى إلى سقوط ضحيتين بين المدنيين أحدهما عنصر في الدفاع المدني.

وذكر مركز الدفاع المدني في ريف دمشق، أن “عنصرًا استشهد وإصيب مدنيون من بينهم أربعة عناصر من الدفاع المدني، جراء عدة غارات جوية من الطيران الحربي استهدفت الأحياء السكنية في دوما، بالتزامن مع قصف مدفعي عنيف”.

إلى ذلك أشار المراسل إلى أن كل غارة جوية تحمل أربعة صواريخ موجهة، مضيفًا أن فرق الدفاع المدني تعمل على إسعاف الجرحى إلى المراكز الطبية وإخلاء المدنيين من المناطق المستهدفة.

وتترافق الغارات الجوية مع معارك عنيفة تخوضها فصائل المعارضة، على جبهة أوتستراد دمشق- حمص الدولي أثناء التصدي لمحاولة قوات الأسد والميليشيات المساندة له التقدم من محورين.

وصعّدت قوات الأسد قصفها لمدن وبلدات الغوطة الشرقية في الأيام الماضية، وتركز القصف بشكل مكثف على دوما، وبلدات المرج، ومواقع الاشتباكات في ميدعاني وجهة الأوتوستراد الدولي.

وتخضع مدينة دوما، والغوطة الشرقية بأغلبيتها، لسيطرة المعارضة، بينما يسيطر النظام السوري على معظم القطاع الجنوبي منها ويحاصرها منذ ثلاث سنوات.

مقالات متعلقة

  1. قصف بالطيران الحربي على دوما يوقع ضحايا وجرحى
  2. غارات من الطيران الحربي على دوما توقع ضحايا وجرحى
  3. ضحايا إثر غارات على دوما في الغوطة تزامنًا مع "أستانة 5"
  4. قصف بالطيران الحربي على دوما يوقع ضحايا وجرحى

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة