× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

إصابة مراسل عنب بلدي في حلب للمرة الثانية خلال شهر

مراسل مؤسسة عنب بلدي في حلب مهاب عبد السلام_(عنب بلدي)

مراسل مؤسسة عنب بلدي في حلب مهاب عبد السلام_(عنب بلدي)

ع ع ع

أصيب مراسل عنب بلدي في مدينة حلب، مهاب عبد السلام، بشظايا جراء قصف جوي تعرض له حي صلاح الدين صباح اليوم، الثلاثاء 13 كانون الأول.

وكان المراسل أصيب الشهر الماضي أثناء تغطيته المعارك في حي الصالحين، بعد انتقاله مع عائلته من أحياء حلب القديمة.

واستقرت إحدى الشظايا في كتفه، ولم يستطع الأطباء إخراجها في ظل غياب معدات التصوير الشعاعي، والمواد الطبية اللازمة للعمليات الطبية.

وترددت على لسانه خلال حديثنا معه، عبارة “سامحونا وادعوا لنا” أكثر من مرة،  وكتب عبر حسابه في “فيس بوك”، “نحن عم نموت يا الله يا ناس يا بشر”.

ويوجد في الأحياء الشرقية المحاصرة من حلب عدد من الإعلاميين والصحفيين، وقطع الاتصال مع عددٍ منهم منذ مساء أمس، بعد اقتحام أحياء بستان القصر والكلاسة في المدينة.

وأعلنت قناة “حلب اليوم”، فقدان اثنين من مراسليها داخل الأحياء الشرقية، أثناء تغطية سير المعارك بين قوات الأسد وفصائل المعارضة.

وكانت قوات الأسد أعدمت ميدانيًا مدنيين عقب سيطرتها على حيي الكلاسة وبستان القصر أمس، كما تحدثت منظمات حقوقية عن عمليات مشابهة، وعن مئات المختفين قسريًا في ظل الحملة التي تشهدها المدينة منذ أكثر من 15 يومًا.

ويتخوف ناشطو المدينة من مجازر محتملة ربما تنفذها قوات الأسد، والميليشيات الرديفة، بحق المدنيين المتبقين داخل الأحياء الشرقية من حلب، في ظل الهجوم والقصف المكثف، وسط أجواء رعب وصفها ناشطون بأنها “قيامة حلب”.

مقالات متعلقة

  1. ندرة التخصصات الطبية الجراحية في حلب المحررة
  2. أهالي حي طريق الباب في حلب يرفضون "التهدئة"
  3. آثار القصف على حي السكري في حلب (صور)
  4. صورة تحكي قصة حي محاصر في حلب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة