× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

أربع قذائف تستهدف أحياء حلب الغربية ورشقات رصاص شرقها

شاب يدفع حقائبه في حي من أحياء حلب المحاصرة - 2 كانون الأول 2016 - (عنب بلدي)

شاب يدفع حقائبه في حي من أحياء حلب المحاصرة - 2 كانون الأول 2016 - (عنب بلدي)

ع ع ع

سقطت أربع قذائف مدفعية على الأحياء الغربية من مدينة حلب، التي يسيطر عليها النظام السوري اليوم، الأربعاء 14 كانون الأول.

وأفاد مراسل عنب بلدي في مدينة حلب، بسقوط أربع قذائف مدفعية على أحياء حلب الغربية مصدرها المناطق التابعة للنظام.

مقابل ذلك استهدفت رشقات من الرصاص حي الإذاعة في الأحياء المحاصرة الخاضعة لسيطرة المعارضة.

واتفقت المعارضة السورية بعد مفاوضات مع موسكو مساء أمس الثلاثاء، على وقف إطلاق النار في حلب، وخروج المقاتلين بالسلاح الخفيف إلى ريف حلب الغربي.

المراسل أكد، نقلًا عن قادة في المعارضة، التزام الفصائل بوقف إطلاق النار، ولم يصدر من المقاتلين أي طلقة أو تحرك عسكري باتجاه الأحياء الغربية من حلب.

ولفت إلى أن هذه الخطوة قد تكون من قبل الميليشيات الإيرانية التي تتوزع قواتها في المناطق في محيط مدينة حلب، في خطوة لإفشال الاتفاق على خروج المقاتلين والمدنيين من الأحياء المحاصرة.

وقال المراسل، صباح اليوم، إن خروج المقاتلين والمدنيين تأجل حتى غدٍ الخميس، “بسبب اعتراض حاجز لميليشيا إيرانية، وطلبه خروج مصابين من بلدتي كفريا والفوعة الشيعيتين والمواليتين للنظام”.

في حين تحدث ناشطون أن الميليشيات الشيعية التي تقودها إيران، ترفض الاتفاق الذي جرى برعاية ووساطة تركية.

مقالات متعلقة

  1. اتفاق حلب ينهار.. الغارات تعاود استهداف أحيائها الشرقية
  2. المعارضة تفكّ الحصار وتفتح الطريق إلى أحياء حلب الشرقية
  3. لماذا تأجل إجلاء مقاتلي المعارضة والمدنيين من حلب؟
  4. الراشدين بيد المعارضة.. حلب على أهبة التحرير

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة