× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

إلهام شاهين لجيش الأسد: ألف مبروك عودة حلب.. ربنا ينصركم حتى النهاية (فيديو)

ع ع ع

أشعلت الفنانة المصرية، إلهام شاهين، مواقع التواصل الاجتماعي، بعد تهنئتها لجيش الأسد بـ “النصر” الذي حققه في حلب.

وفي اتصال هاتفي مع قناة “سما”، المقربة من الأسد، الخميس 16 كانون الأول، باركت شاهين للجيش “السوري” سيطرته على أحياء حلب الشرقية، وقالت “انتو جيش قوي.. قدر يصمد كل السنين دي لأن الحق معاه ولأنو بيدافع عن بلدو وأهل بلدو، وربنا حينصركم”.

أثارت تعليقات شاهين، ردود فعل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وانهالت عليها انتقادات وشتائم استنكارًا لموقفها، في الوقت الذي ينتفض فيه العالم مستهجنًا الجرائم التي ارتكبها جيش الأسد وميليشياته تحت غطاء جوي روسي، بحق أهالي حلب الشرقية.

من جهته رد الإعلامي المصري معتز مطر على إلهام شاهين، وقال “إلهام زي ما شمتت بالدم المصري، شمتت بدماء أهالينا في حلب”،  واصفًا موقفها بـ “منتهى الحقارة ومنتهى الوساخة”.

 

وغرد محمد الغامدي عبر صفحته في “تويتر”، مستنكرًا تصريحات شاهين، وقال “خرجت لنا إلهام شاهين تبارك لبشار وبوتن وخامئني قصف مواطني حلب العُزّل، اسأل الله أن ينتقم من كل ظالم وأنتي يا إلهام أولهم وسوف ندعي عليك”.

ونشر عبد الحميد الجغم عبر صفحته في “فيس بوك”، “إلهام شاهين تبارك للجيش السوري انتصاره في حلب، أي عهر وأي وقاحة بالله عليكم”.

تذبذبت مواقف إلهام شاهين من الثورات التي شهدها الوطن العربي منذ عام 2011، ولم يكن موقفها هذا الأول من نوعه، إذ سبق ووقفت ضد قرار الشعب المصري في ثورة “25 يناير”، التي أطاحت بحكم حسني مبارك، لتقف مجددًا في وجه الرئيس محمد مرسي، مهللًة بحكم العسكر.

كما انتقدت شاهين الثورة السورية منذ بدايتها، ووصفت الثوار بأنهم مجموعة من “المرتزقة والإرهابيين المأجورين”، في حوارها على قناة “الحياة” المصرية.

وشهدت مدينة حلب الشرقية منذ منتصف الشهر الماضي، هجمات عنيفة من نظام الأسد تحت غطاء جوي روسي، مكنته من استعادتها تحت سيطرته، بعد أن أوقعت مجازر مروعة بحق المدنيين، استهجنتها شعوب العالم أجمع.

مقالات متعلقة

  1. رئيس الصحفيين السوريين: إلهام شاهين غيّرت الرأي العام المصري
  2. "حسن زميرة" يشعل مواقع التواصل الاجتماعي
  3. مقتل مراسل قناة المنار اللبنانية في معارك حلب
  4. سوريون يرسمون البسمة على مواقع التواصل الاجتماعي

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة