× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

“أحرار الشام” لعنب بلدي: معظم الفصائل ترفض الاندماج

تعبيرية: مقاتلون من حركة "أحرار الشام" - 2016 (أرشيف عنب بلدي)

مقاتلون من حركة "أحرار الشام" - 2016 (أرشيف عنب بلدي)

ع ع ع

يستمر الأخذ والرد بين الفصائل الكبرى على الساحة السورية، التي تجتمع منذ أيام في محاولة لتشكيل جسم ثوري موحد، يضم الأبرز منها على الأرض.

وتحدثت عنب بلدي إلى الناطق الرسمي باسم حركة “أحرار الشام الإسلامية”، أحمد قرة علي، وقال إن الاجتماعات ستستمر بخصوص الاندماج، لافتًا إلى أن معظم الفصائل ترفضه وليس فقط “الأحرار”، بعد التحفظ على بعض الطروحات من جبهة “فتح الشام”.

وسمّى قرة علي بعض الفصائل التي ترفض الاندماج حتى اليوم ومنها، “فيلق الشام”، و”جيش الإسلام”، و”صقور الشام”، وغيرها من الفصائل.

وأكد الناطق الرسمي أن المداولات مستمرة بين كافة الفصائل، مشيرًا إلى أن الحركة عقدت جلسات على مستوى أعضاء مجلس الشورى التابع لها بخصوص الاندماج، “وتدعو لاندماج شامل يضم الجميع”.

وتتحدث الفصائل، التي يفترض أن تكون ضمن الجسم المزمع تشكيله، تحت مسمّى “الهيئة الإسلامية السورية”، بالعموميات حول الاندماج، ولم يطرح أي منها رؤية واضحة بهذا الخصوص حتى اليوم.

قرة علي وصف الاندماج بأنه “مسألة كبيرة وتحتاج وقتًا”، مستشهدًا بحديث كنان نحاس (أبو عزام)، عضو مجلس شورى في “الأحرار”، وأكد قبل أيام أن “أحرار الشام ليس لديها أي إشكالية في اندماج جميع فصائل الثورة في جسم واحد”.

وكانت مصادر مطلعة ومقربة من مجلس الشورى في الحركة، قالت لعنب بلدي، إن اجتماعًا ضم جميع أعضاء المجلس مساء، الثلاثاء 20 كانون الأول الجاري، بغية التصويت على قرار الاندماج مع “فتح الشام”.

ويرى مراقبون أن انقسامًا تعيشه الحركة بهذا الخصوص حتى اليوم، بين المحسوبين على قائدها الحالي، علي العمر(أبو عمار)، وقائد “جيش الأحرار” المشكل حديثًا ضمن الحركة، هاشم الشيخ (أبو جابر).

مقالات متعلقة

  1. مصادر: "أحرار الشام" ترفض الاندماج مع "فتح الشام"
  2. الاندماج "مجرد أفكار".. "أحرار الشام" تنفي عزل لبيب النحاس
  3. لبيب النحاس يكتب عن الاندماج و"العقول المعلبة".. مغردون يردون
  4. "أحرار الشام" تنفي استشارتها: لن نوقف معركتنا ضد "جند الأقصى"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة