× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

الدفاع التركية: لم يحدث أي خرق يهدد هدنة سوريا

وزير الدفاع التركي، فكري إشيق (إنترنت)

ع ع ع

قال وزير الدفاع التركي، فكري إشيق، اليوم، السبت 31 كانون الأول، إنّ الجيش التركي يراقب التطورات في شمال سوريا، مؤكدَا عدم حدوث أي خرق من شأنه أن يقوّض اتفاق الهدنة الذي توصلت إليه تركيا وروسيا أمس الأول، الخميس.

وكان النظام السوري، خرق الهدنة التي بدأ سريانها صباح أمس الجمعة، وذلك بقصفه مناطق مختلفة في ريف حماة، ومنطقة وادي بردى على أطراف العاصمة دمشق.

وفي تصريحات صحفية، من ولاية شرناق جنوبي شرق تركيا، أوضح إشيق أن بلاد لن تسمح “بحدوث أي طارئ من شأنه أن يخل بأمن واستقرار المنطقة”، ولفت إلى أنّ جيشه يراقب تحركات قوات “سوريا الديمقراطية”، وهو على أتمّ الاستعداد للتدخل في حال حدوث أي أمر.

بينما أبدى وزير الخارجية، مولود جاويش أوغلو، تخوّفه من وجود “دول ومجموعات تسعى لانتهاك اتفاق وقف إطلاق النار، لتأزيم الوضع في سوريا”، مشيرًا إلى أنه طلب من إيران الالتزام بإنجاح الاتفاق، عبر الضغط على “حزب الله” اللبناني، والميليشيات الشيعية.

كما أكد جاويش أوغلو، أنّ تركيا ستواصل مكافحة حزب “العمال الكردستاني”، “قوات سوريا الديمقراطية”، مع الاستمرار في عمليات “درع الفرات” ضدّ تنظيم “الدولة الإسلامية”، وبدعم من الطيران الحربي الروسي.

وكان الجيش التركي، أعلن اليوم، أعلن في بيان أصدره، اليوم السبت، مقتل 23 من مقاتلي التنظيم، وأشار إلى استمرار عملياته بالتعاون مع فصائل المعارضة السورية للسيطرة على مدينة الباب.

مقالات متعلقة

  1. البرلمان التركي يمدّد تفويض الجيش بالتدخل في العراق وسوريا
  2. تركيا: "الجيش الحر يخوض "درع الفرات" ولا نية لتدخل المشاة
  3. أردوغان يضع شرطًا للمشاركة في معركة الرقة
  4. فرنسا تدافع عن "المسألة الكردية" بعد العملية التركية في جرابلس

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة