بيب غواريولا يعلن اقترابه من الاعتزال

بيب غواريولا يعلن اقترابه من الاعتزال

عنب بلدي عنب بلدي
guardula.png

مدرب مانشستر سيتي جوزيب غوارديولا

أعلن المدرب الإسباني جوزيب غوارديولا، أنه اقترب من إنهاء مسيرته التدريبية، مؤكدًا أنه لن يبقى مدربًا حتى بلوغ سن التقاعد.

وفي حديثه لشبكة “CNN” الأمريكية، مساء الاثنين 2 كانون الثاني، قال غوارديولا “أشعر أن عملية الوداع قد بدأت فعلًا”، مؤكدًا حرصه على إنهاء مسيرته التدريبية بالمزيد من النجاح والإنجازات.

وأكد غوارديولا، مدرب مانشستر سيتي الإنكليزي حاليًا، أنه سيستمر مع الفريق خلال المواسم الثلاثة المقبلة وربما أكثر، وأضاف “من المؤكد أنني لن أبقى في التدريب حتى سن الستين”.

إعلان

وفي مؤتمر صحفي عقده بيب بعد المقابلة، أوضح أن مانشستر سيتي سيكون آخر الفرق التي يدربها.

وردًا على أحد الصحفيين، الذي سأله عن خططه بعد الاعتزال، قال غوارديولا مازحًا “إذا أردتم البحث عني، ستجدونني في أحد ملاعب الجولف، هناك سوف أكون”.

وتولى بيب غوارديولا تدريب مانشستر سيتي الإنكليزي بداية الموسم الحالي، وحقق معه نتائج إيجابية، إلا أن تراجعًا ملحوظًا في أداء فريقه بدأ يعكر صفوه، بعد أربع هزائم في الدوري، ثلاث منها في كانون الأول الماضي.

ويحتل السيتي المركز الثالث في ترتيبات الدوري الإنكليزي، برصيد 42 نقطة، بفارق نقطتين عن ليفربول، وسبع نقاط عن المتصدر تشيلسي.

صنع الإسباني غوارديولا (45 عامًا) مجدًا خلال ثماني سنوات من التدريب، استهلها مع فريق برشلونة بالفوز بكافة الألقاب الممكنة، وكان أهمها لقب دوري أبطال أوروبا عام 2008، ليصبح أصغر مدرب يفوز بهذا اللقب.

ومع انتقاله إلى الدوري الألماني، نجح غوارديولا في جلب ألقاب عدة لفريق بايرن ميونخ، أهمها بطولة الدوري الألماني ثلاث مرات، فضلًا عن ألقاب فردية جعلت منه أفضل مدرب في العالم لعام 2011.


مقالات متعلقة


الأكثر قراءة

Top