× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

«ياسمين الشام» وليدة جديدة في ظل الحصار

ع ع ع

وُلدت الطفلة ياسمين الشام يوم الأربعاء 11 أيلول داخل مدينة داريا المحاصرة في عملية قيصرية أجراها المشفى الميداني في الميداني.

وقد استقبل المشفى الأم وأجرى عملية التوليد بنجاح رغم عدم توفر التجهيزات والإمكانيات الكافية لإجراء عمليات التوليد، وذلك كونه المكان الطبّي الوحيد الذي يلجأ من تبقى في المدينة من مدنيين ومقاتلين.

وليست ياسمين الشام هي المولود الأول الذي يرى النور في ظل الحصار المطبق على المدينة، فقد سبق وأن أجرى المشفى أربع عمليات توليد ناجحة، لتكون ياسمين هي الأنثى الأولى بعد أربعة أطفال ذكور ولدوا في المشفى الميداني.

مقالات متعلقة

  1. 59 إصابة يستقبلها المشفى الميداني في داريا خلال شهر
  2. عشرات المصابين وصلوا إلى المشفى الميداني، وحالة انسانية صعبة
  3. دموع الفقد تختلط بزغاريد الفرح في داريا
  4. المشفى الميداني يستقبل العشرات من المصابين

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة