× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“سيدة الحرية” من أصول إفريقية لأول مرة على عملة أمريكية

ع ع ع

تخطو إدارة صك العملة الأمريكية، نحو إصدار أول قطعة نقدية ذهبية بقيمة 100 دولار، تحمل صورة امرأة الحرية من أصول إفريقية.

وهذه المرة الأولى في تاريخ العملات الأمريكية التي تظهر سيدة الحرية بوجه من أصل إفريقي، بحسب ما نشرت هيئة الإذاعة البريطانية “BBC”، السبت 14 كانون الثاني.

وصكت الإدارة القطعة المصنوعة من ذهب عياره 24 قيراطًا، بمناسبة مرور 225 عامًا على تأسيس إدارة صك العملات.

وتظهر عليها سيدة الحرية بتاج من النجوم وثوب فضفاض على الطريقة الرومانية.

وقال ريت جيبسون، نائب مدير إدارة صك العملة الأمريكية، أن سلسلة القطع النقدية الذهبية لسيدة الحرية، بدأ إصدارها أواخر تسعينات القرن الثامن عشر.

وأضاف جيبسون، في بيان، أن نسخًا أخرى من القطعة النقدية، ستستخدم تصاميم تصور سيدة الحرية، كامرأة آسيوية وامرأة من أصول لاتينية وغيرها، “لتعكس التنوع الثقافي والعرقي للولايات المتحدة”.

وفي حديث أدلى به لصحيفة “نيويورك تايمز”، قال جيبسون إن الغرض من ذلك هو فتح نقاش حول الحرية، “وها نحن قد فتحنا هذا النقاش”.

وجاء في الصحيفة أن 100 ألف قطعة نقدية ذهبية ستعرض للبيع، في 6 نيسان المقبل، إلى جانب 100 ألف نسخة فضية ستباع بنصف سعر القطعة الذهبية، أي 50 دولارًا أمريكيًا.

وإذا استعرضنا العملات لعدة دول، نرى أن أمريكا ليست الدولة الأولى التي تضع صور لامرأة على عملاتها.

إذ تظهر المرأة في الكثير من عملات العالم، وتعتبر سوريا ضمن هذه الدول، إذ طبعت على عملتها الورقية من فئة 500 ليرة صورة “زنوبيا”، ملكة تدمر، والتي اشتهرت بكفاحها ضد الإمبراطورية الرومانية في القرن الثاني عشر.

مقالات متعلقة

  1. النظام يعلن العثور على معمل صك عملة لتنظيم "الدولة" (صور)
  2. انقطاع الكهرباء عن "تمثال الحرية" يشعل مواقع التواصل
  3. تمثال الحرية الأمريكي يرفع شعار "أهلًا باللاجئين"
  4. إقبال على شراء عملة القمة الكورية- الأمريكية

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة