× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

ورشة “ابتسامة صغيرة” لإسعاد الأيتام السوريين في هاتاي التركية

صورة للأطفال في ورشة "ابتسامة صغيرة" (أناضول)

ع ع ع

أسست مجموعة طالبات جامعيات من إسطنبول، ورشة “ابتسامة صغيرة”، في هاتاي جنوب تركيا، بهدف إسعاد الأيتام السوريين القادمين إلى تركيا هربًا من ظروف الحرب في بلادهم.

وذكرت وكالة “الأناضول” التركية، مطلع الإسبوع الجاري، أن نحو 25 طالبة جامعية من مختلف جامعات إسطنبول، أسسنّ هذه الورشة، لإنجاز نشاطات تفاعلية، موسيقية، فنية وثقافية، بهدف إسعاد اليتامى السوريين المقيمين في ميتم “بهاء الدين يلديز”، في مدينة هاتاي.

وأضافت أن الأطفال السوريين قضوا أوقاتًا ممتعة بفضل الناشاطات التي أقيمت على شرفهم من قبل وررشة “ابتسامة صغيرة”.

وأردفت الوكالة، أن الهدف الأساسي هو إسعاد الأطفال، ورفع معنوياتهم من خلال هذه النشاطات، مثل التلوين، وألعاب الذكاء وغيرها.

مشيرًة إلى أنه يوجد نحو 72 طفل سوري مقيمين في ميتم “بهاء الدين يلديز”.

وقالت إليف كابوجو، إحدى الطالبات المؤسسات، “أسسنا المشروع بهدف دفع اليتامى السوريين للتمسك بالحياة”.

وتابعت قائلة “نأمل وبإذن الله، أن تستمر ورشتنا وبدعم المتطوعين لإسعاد هؤلاء الأطفال”.

كما أهدت الطالبات الأطفال الموجودين في الميتم، هدايا مختلفة وفق أعمارهم.

ورصدت عنب بلدي أن الطالبات المؤسسات للورشة، نظمنّ فعالية مفتوحة على صفحتهم الرسمية “فيس بوك”، لجذب الانتباه لنشاطهم التطوعي، وذلك للحصول على الدعم من قبل المتطوعين والمتبرعين المهتمين بالأمر.

وكتب تحت الترحيب بالفعالية على “فيس بوك”، مجموعة من الأشياء التي تنقصهم للقيام بالنشاطات المخصصة للأطفال، من أوراق وألوان وكفوف وغيرها.

كما نشرنّ مجموعة من الصور لمختلف الفعاليات التي نظموهنّ مع الأطفال السوريين.

وكان من بين المنشورات فيديو لهم وهم يحضرون درس تعلم القرآن مع الطلاب السوريين داخل الميتم.

 

مقالات متعلقة

  1. دراجات هوائية لـ 80 يتيمًا سوريًا في هاتاي
  2. تركيا تعلن إحصائية جديدة لأعداد وتوزع السوريين فيها
  3. مسؤول أوروبي يثمن جهود تركيا في استضافة اللاجئين السوريين
  4. انقلاب حافلة ركاب يقتل 7 سوريين على طريق اسطنبول-أزمير

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة