× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“قطرات فرح” حفلٌ للأرامل والأيتام في إدلب

حفل أيتام دار قطر الندى في إدلب - 27 كانون الثاني 2017 (عنب بلدي)

حفل أيتام دار قطر الندى في إدلب - 27 كانون الثاني 2017 (عنب بلدي)

ع ع ع

عنب بلدي – إدلب

 تُقلّب الطفلتان أمل وحياة نظراتهما بفرح، وسط جو من البهجة، رسمته منظمتا “دار قطر الندى” و”معًا نصنع القرار”، في مدينة إدلب، على وجوه أرامل أيتام، داخل صالة “الحمراء” في المدينة، الخميس 26 كانون الثاني.

“ودٌّ ونقاء وحب ووفاء وإخلاص وتعاون”، كلمات جمعت الأيتام في الصالة، ضمن لوحة “قطرات”، التي تضمنت أمنيات كل طفل ووضعت داخل قطرات، اعتبرها القائمون على الحفل “الأكثر تميزًا لأنها عبّرت عن مواجع الأطفال ومطالبهم”.

نوال الخطيب، المنسقة في منظمة “دار قطر الندى”، تقول لعنب بلدي إن الحفل الخيري الذي نُظّم بدعم من “معًا نصنع القرار”، ومقرها تركيا، وزعت فيه المنظمة معاطف شتوية على الأيتام والأرامل في مدينة إدلب.

 

“دار قطر الندى”، جمعية نسائية تربوية تنموية تهتم بالنساء والأطفال من خلال دورات مهنية وتعليمية، تأسست في 5 تشرين الثاني 2016، وتعمل في مدينة إدلب.

وتأسست “معا نصنع القرار” في نيسان من العام 2016، وهي منظمة نسائية اجتماعية هدفها تمكين المرأة، من خلال شراكات مع منظمات نسائية تنموية في الداخل السوري، ومقرها بلدة الريحانية في تركيا.

وجاء الحفل كأحد الأنشطة ضمن مشروع “شوية دفا”، الذي أطلق قبل شهرين، ووزع في قسمه الأول، قبعات وقفازات صوفية على 500 طفل، صنعتهم أكثر من 20 امرأة في المدينة.

استقى القائمون اسم الحفل “قطرة فرح” من اسم المنظمة، وفق رنا ناصر، إحدى المنسقات الإداريات فيها، وتمثلت أمنيات الأطفال لدى سؤالهم بالهدايا والألعاب والبالونات والورود.

وتقول ناصر إن دافعها في الحفل كان تحفيز خيال الأطفال، “لأنني أعتبر أن ضيق ومحدودية خيال الإنسان مشكلة كبيرة”.

وزّعت المنظمة معاطف ومبالغ مالية على 100 أرملة، وأكثر من 150 يتيمًا، وتقول ندى السيد، مديرة “دار قطر الندى” لعنب بلدي، إن الحفل جرى بعد التجهيز لمدة شهر تقريبًا، مضيفةً “جمعيتنا ليست إغاثية ولكننا حاولنا رسم الفرحة في قلوبهم وعلى وجوههم ليس أكثر”.

يُجمع الحاضرون من الأطفال والأرامل ممن استطلعت عنب بلدي آراءهم، على أن الحفل نقلهم إلى جو من الأمل والسرور، بعيدًا عما يجري اليوم في المحافظة، متمنين أن تُصبح القطرات التي رُسمت على اللوحة، واقعًا يعيشونه في المستقبل القريب.

حفل أيتام دار قطر الندى في إدلب - 27 كانون الثاني 2017 (عنب بلدي)

حفل أيتام دار قطر الندى في إدلب – 27 كانون الثاني 2017 (عنب بلدي)

مقالات متعلقة

  1. منظمات نسائية تفاجئ أطفال إدلب بأنشطة ترسم فرحتهم
  2. منظمات نسائية تفاجئ أطفال إدلب بأنشطة ترسم فرحتهم
  3. مدرسة داخل خيمة صغيرة في ريف إدلب
  4. إدلب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة