× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“فيس بوك” تطوّر تطبيقًا لمنصات التلفاز

تعبيرية (تعديل عنب بلدي)

تعبيرية (تعديل عنب بلدي)

ع ع ع

تعمل شركة “فيس بوك” العالمية، على تجهيز تطبيق مخصص لمنصات التلفاز، بما فيها “Apple Tv”، في سعي منها لتطوير المحتوى المرئي الخاص بها.

وفي تقرير نشرته صحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكية، مساء الثلاثاء 31 كانون الثاني، وترجمت عنب بلدي مقتطفات منه، فإن “فيس بوك” تجري مشاورات مع شركات إعلامية لصناعة برامج تلفزيونية حصرية للتطبيق مقابل رسوم معينة.

وتحدث تقنيون للصحيفة أن الخطوة تأتي في إطار “استراتيجية طويلة الأمد لجعل الفيديو محور المنصة”، في وقت تملك خدمة البث الحي وإعلانات الفيديو.

ووفق الصحيفة فإن “مسألة دفع المعلنين شراء إعلانات الفيديو مهمة بالنسبة للشركة”، مشيرةً إلى أنها “تسعى إلى زيادة نمو عائداتها نظرًا لكون الإعلانات تُدّر مبالغ عالية مقارنة بالإعلانات النصية أو الصور”.

“وول ستريت جورنال” أكدت أن “فيس بوك” بدأت العمل على تطبيق التلفاز خاصتها، صيف العام الماضي، بعد سنوات من مناقشة الفكرة.

وترى الصحيفة أن إطلاق التطبيق لا يكفي بدون برامج تعرضها الشركة من خلاله، وهذا ما تعمل عليه حاليًا.

من المقرر أن تعلن “فيس بوك” اليوم عن نتائجها المالية للربع الأخير من عام 2016، والذي يُتوقع أن تكشف فيه عن عدد المستخدمين النشطين الشهري، بعد أن تجاوز 1.3 مليار منتصف العام الماضي.

وبحسب ما ترجمت عنب بلدي من موقع “recode “، كانون الثاني الماضي، فإن “فيس بوك” تسعى لوضع إعلانات داخل أي فيديو تزيد مدته عن 90 ثانية، على أن يظهر الإعلان بعد 20 ثانية من بدء الفيديو، لتتقاسم إيراداته مع المستخدم.

يملك الشركة، الأمريكي مارك زوكربيرغ، الذي أسسها عام 2004، وتملك عدة تطبيقات أبرزها: “فيس بوك”، و”ماسنجر”، و”إنستغرام”، و”واتساب”.

مقالات متعلقة

  1. بعد "يوتيوب".. "فيس بوك" يضيف إعلانات في بداية مقاطع الفيديو
  2. "فيس بوك" تبدأ قريبًا بعرض إعلانات قبل تشغيل الفيديو
  3. "فيس بوك" تتيح ميزة جديدة.. شاهد الفيديوهات عبر التلفاز
  4. "فيس بوك" تطلق تطبيقًا جديدًا لـ "عشاق الفيديو"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة