× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

السجن 30 عامًا لمتهم حرق مسجدًا في فلوريدا

جوزيف يعتبر الإسلام خطرًا على الأمن القومي،(إنترنت)

ع ع ع

صدر حكم السجن لـ 30 عامًا، على متهم من فلوريدا الأمريكية، لحرقه مسجدًا ومركزًا إسلاميًا كان يتردد عليه عمر متين (الذي أطلق النار في ملهى بلس الليلي للمثليين في أورلاندو).

ونقلت وكالة “رويترز” اليوم، 7 شباط، عن مسؤولين قضائيين أن المتهم جوزيف شرايبر (32 عامًا)، ألحق أضرارًا تجاوزت قيمتها 100 ألف دولار، بمركز فورت بيرس الإسلامي، بحسب السلطات.

اختار شرايبر يوم 11 أيلول 2016، الذكرى الـ 15 للهجوم الشهير على بنائي التجارة في نيويورك، ليحرق المركز الإسلامي، تزامنًا مع عيد الأضحى.

ولم يصب أحد، لكن الحريق اضطر المركز إلى البحث عن موقع آخر لإقامة الصلاة.

وقال ستيف جوسنيل، نائب المدعي العام بولاية فلوريدا، أمس 6 شباط، إن شرايبر أبلغ الشرطة بعد القبض عليه في أيلول، بأن الهجوم لا علاقة له بمتين.

يقع المسجد بالقرب من شقة كان يسكنها متين مع زوجته، قبل أن يقتل 49 شخصًا ويصيب عشرات في ملهى ليلي في أورلاندو، في حزيران الماضي، في إطلاق نار جماعي.

وأعلن متين مبايعته زعيم تنظيم “الدولة الإسلامية” في اتصال بخدمة الطوارئ، قبل قتله في اشتباك مع الشرطة، وذلك بعد مواجهة دامت ثلاث ساعات في الملهى.

ولا يعتقد المحققون أنه تلقى مساعدة من جهات بالخارج.

وقال جوسنيل إن شرايبر أبلغ المحققين بأنه يعتبر تعاليم الإسلام “خطرة” على الأمن القومي، مضيفًا “إنه لأمر مروع أن يهاجم أحد دار عبادة أيا كان السبب”.

وذكرت الشرطة من قبل أن صفحته في “فيس بوك”، تضمنت عبارات مناهضة للمسلمين، وقال المدعي إنه “لم يكن غاضبًا، وإنما فعل ما فعل بدافع الكراهية”.

مقالات متعلقة

  1. السجن 30 عامًا لأمريكي خطّط الهجوم على معرض مسيء للنبي محمد
  2. بالخلاص يا شباب لـ ياسين الحاج صالح
  3. ترامب يحارب جرائم المدارس بـ "تسليح المعلمين"
  4. اعتقالات جديدة تطال مزيدًا من شباب داريا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة