× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“الجيش الحر” يعزز مواقعه في الضواحي الغربية لمدينة الباب

مدينة الباب من الجهة الشمالية- الأربعاء 8 شباط (عنب بلدي)

مدينة الباب من الجهة الشمالية- الأربعاء 8 شباط (عنب بلدي)

ع ع ع

عززت فصائل “الجيش الحر” مواقعها في الضواحي الغربية لمدينة الباب،  بعد تقدم هو الأول من نوعه في المدينة أحرزته أمس، الأربعاء 8 شباط.

وقال مراسل عنب بلدي المواكب للعمليات إن الفصائل المشاركة في “درع الفرات” عززت دفاعاتها في المناطق التي تقدمت إليها أمس، استباقًا لهجوم معاكس محتمل لتنظيم “الدولة الإسلامية”.

وسيطرت فصائل “درع الفرات” على جبل الشيخ عقيل، والمستشفى الوطني، و”الدوار الغربي”، ومنطقة السكن الشبابي، الواقعة جميعها غرب الباب.

وأوضح مصدر عسكري لعنب بلدي أن السيطرة على جبل عقيل، بعد كشف شبكة الأنفاق التي استخدمها التنظيم سابقًا، ستجعل وضع مقاتليه داخل المدينة صعبًا، باعتبار الجبل يطل على كامل المدينة.

وفي السياق، أكدت مصادر متطابقة انفجار عربة مفخخة لتنظيم “الدولة” داخل مدينة الباب صباح اليوم، الخميس، دون تفاصيل إضافية حول ما إذا كانت استهدفت مقاتلي “الجيش الحر” أم أنها انفجرت عن طريق الخطر.

قوات الأسد والميليشيات الرديفة، بدورها تستمر في معاركها جنوب المدينة، وسط شكوك حول جدية دخولها الباب كما يتحدث الإعلام الموالي، ولا سيما أن “الجيش الحر” بات داخل المدينة فعليًا.

المتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم كالن، كان قد صرح أمس للصحفيين، أن معارك الباب تجري بتنسيق مع روسيا، تجنبًا لحدوث مواجهات مع قوات الأسد.

تدخل معركة الباب شهرها الثالث، وتبدو أنها دخلت مرحلتها النهائية عقب اقتحام المدينة، الأمر الذي يعطي مؤشرات قوية على أن القضاء على تنظيم “الدولة” في ريف حلب مسألة وقت.

مقالات متعلقة

  1. "الجيش الحر" يطرق أول أحياء مدينة الباب بدعم تركي
  2. قياديان في "الجيش الحر" لعنب بلدي: دخلنا أحياء الباب الغربية
  3. تنظيم "الدولة" يحبط هجوم الباب ويسبب خسارة قاسية لتركيا
  4. "الجيش الحر" يتقدم داخل مدينة الباب بدعمٍ جوّي أمريكي

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة