× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

سوريون يشكلون اتحادًا للشطرنج.. الهيئة العامة للرياضة ترحب

من مهرجان الغوطة الرياضي - تشرين الأول 2016 (الهيئة العامة للرياضة والشباب

من مهرجان الغوطة الرياضي - تشرين الأول 2016 (الهيئة العامة للرياضة والشباب

ع ع ع

عنب بلدي – خاص

أطلق لاعبون سوريون في مناطق مختلفة من المناطق “المحررة” اتحادًا “حرًا” للعبة الشطرنج، مساء الجمعة 10 شباط، بعد مشاورات استمرت أربعة أشهر، ساعين للانضمام إلى الهيئة العامة للرياضة والشباب.

وتشكل مجلس إدارة الاتحاد، الأحد 5 شباط، وأعلن الرياضيون استعدادهم للعمل والتواصل مع خبرات الشطرنج السورية خلال الأشهر المقبلة، بينما ضم الاتحاد الرئيس ونائبه، وسبع مكاتب للعلاقات والتنسيق والشؤون المالية، والإشراف على البطولات وأمانة السر، على أن يُعين أعضاء المكتب الإعلامي في وقت لاحق.

عنب بلدي تواصلت مع عبد اللطيف الفج، المنسق والمشرف على الانتخابات، وقال إنه تواصل مع عشرات اللاعبين الناشطين في اللعبة، داخل المناطق “المحررة” في سوريا، مؤكدًا “الهدف من ذلك إقامة مراكز تدريبية على الشطرنج، ومشروع رقعة التحدي الذي سينطلق قريبًا”.

إطلاق الاتحاد جاء بعد طرح الفكرة على اللاعبين، على مستوى درعا وريف حلب ومحافظة إدلب وريف حماة، وفق الفج، ولفت إلى أن الفكرة “لاقت إعجاب الجميع وهذا ما ساعد في تأسيس الاتحاد”.

عقب الانتخاب طرحت فكرة ضرورة الانضمام إلى الهيئة العامة للرياضة، “لنكون بجانب باقي اتحادات الرياضات الأخرى ضمن هذه الأسرة الرياضية، وعلى اعتبار أن الهيئة رعت نشاطات كثيرة على مستوى هذه اللعبة”، بحسب الفج، الذي يأمل تنظيم اللعبة “ضمن الإطار الصحيح، وخاصة على مستوى الأطفال، لتنمية التفكير والعقل”.

الهيئة الرياضية ترحب بتشكيل الاتحاد

أحمد شرم، عضو المكتب التنفيذي، ومسؤول الألعاب الفردية في الهيئة العامة للرياضة، قال لعنب بلدي إن المكتب تابع عبر مجموعة من الاتصالات، سير الجلسة التشاورية التي أطلقها الرياضيون المهتمون باللعبة من كوادر ومدربين ولاعبين سابقين.

وأضاف شرم أن الاتحاد هو أول كيان يتشكل خلال العام الحالي، موضحًا “مازلنا ننتظر اجتماع مجلس الاتحاد الثاني لتتم إجراءات الانتساب إلى الهيئة الرياضية، ويكون الاتحاد رقم 12 الذي يعمل تحت مظلتها”.

وتمنى مسؤول الألعاب الفردية في الهيئة، التوفيق للاتحاد في عمله، مؤكدًا أن أعضاءه “سيتواصلون ويتعاونون مع اللجان التنفيذية والأندية الرياضية التي تدرج ضمن قوائم ألعابها رياضة الشطرنج”.

وخلال العامين الماضيين رعت الهيئة العامة للرياضة، عددًا من البطولات في لعبة الشطرنج، ومنها بطولة “الدكتورة رانيا العباسي” في حلب للفئات العمرية، وبطولة نادي سراقب في ريف إدلب، وبطولة نادي أهلي الأتارب في ريف حلب الغربي، إضافة إلى بطولة ضمن مهرجاني الوعر الرياضي والغوطة الشرقية، أواخر العام الماضي.

ويتبع للهيئة، التي تأسست في آذار 2014، 11 اتحادًا في الوقت الحالي، وهي: كرة القدم، اليد، الطاولة، السباحة، الطائرة، الجودو، الكاراتيه، المصارعة، الووشوكونغ فو، الكيك بوكسينغ، واتحاد ذوي الاحتياجات الخاصة.

وقدّر عروة قنواتي، رئيس الهيئة العامة للرياضة والشباب، في حديثٍ سابق إلى عنب بلدي، عدد الشخصيات الرياضية القائمة عليها بحوالي 150 شخصًا، عدا اللجان الفنية والتي يرتفع العدد مع أعضائها إلى أكثر من 200 شخص.

مقالات متعلقة

  1. رياضيون سوريون يطلقون اتحادًا للشطرنج
  2. في ذكرى تأسيسها.. الهيئة العامة للرياضة تشكل اتحادًا للرياضات الخاصة
  3. رياضيون سوريون يشكلون اتحادًا "حرًا" لكمال الأجسام
  4. دوري الدرجتين الأولى والثانية لكرة القدم قريبًا في إدلب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة