× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

وزير النفط يعلن الحاجة إلى 217 مليون دولار شهريًا لشراء المحروقات

من لقاء عماد خميس مع ويز النفط علي غانم (رئاسة مجلس الوزراء فيس بوك)

ع ع ع

أعلن وزير النفط في حكومة النظام السوري، علي غانم، أن سوريا تحتاج إلى 217 مليون دولار شهريًا من أجل شراء الوقود.

وقال غانم في لقاء مع رئيس الحكومة، عماد خميس، اليوم، الخميس 16 شباط، إن “سوريا بحاجة، وضمن الاحتياجات الحالية لشراء الوقود بمختلف أنواعه، إلى 3.4 مليار دولار سنويًا”.

وأكد غانم أن الوزارة “وضعت سيناريو وخطط لمواجهة الطلب على الطاقة، في حال استمرت التوريدات أم انقطعت”.

وكانت المحافظات السورية تعرضت إلى أزمة محروقات، الأسبوع الماضي، أدت إلى ازدحامات خانقة على محطقات الوقود وشلل في حركة السير.

لكن الأزمة بدأت بالانفراج بعد وصول ناقلات المشتقات النفطية تدريجيًا، بحسب ما أعلن غانم، الأحد الماضي.

من جهته قال رئيس الحكومة إن “الحكومة تمكنت من مواجهة أزمة نقص المشتقات النفطية الأخيرة عبر خطة مواجهة بديلة”.

وأكد خميس أن الخطة تعتمد على إتخاذ إجراءات استثنائية من خلال استثمار كل ما هو متاح محليًا وتأمين التوريدات اللازمة عبر عقود نوعية لتعويض النقص”.

ولم يوضح رئيس الحكومة مصدر ناقلات النفط التي وصلت إلى السواحل السورية، في ظل أنباء تحدثت عن أن مصدرها الجزائر.

مقالات متعلقة

  1. عمل مشترك بين سوريا وروسيا في القطاع النفطي قريبًا
  2. انفراج في أزمة المحروقات في دمشق.. مصدر الدعم جزائري؟
  3. خسائر قطاع النفط تجاوزت 68 مليار دولار
  4. خطة لإنتاج 200 ألف برميل نفط في سوريا عام 2019

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة