× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

كهرباء النظام تعلن عن زيادة ساعات التقنين “بشكل كبير”

معمل للغاز في سوريا (إنترنت)

ع ع ع

أعلنت وزارة الكهرباء في حكومة النظام السوري اليوم، السبت 25 شباط، عن زيادة كبيرة في ساعات التقنين الكهربائي في المحافظات السورية، وأرجعت السبب إلى تضرر معمل غاز إيبلا، في محافظة حمص.

ونقلت وسائل إعلام موالية للنظام عن وزير الكهرباء، زهير خربوطلي، قوله إنّ “المعمل كان يولد حوالي 6 مليون متر مكعب من مادة الغاز والتي تولد بدورها 1100 ميغا واط من الطاقة الكهربائية”.

ويعاني السوريون من تردي واقع الكهرباء، إذ تصل ساعات التقنين في العاصمة دمشق إلى 18 ساعة يوميًا، بينما تعاني مدينة حلب من ندرة وصول التيار الكهربائي إلى المنازل.

الخربوطلي، أوضح أنّ محطات التوليد الكهربائية التي تعمل على الغاز، تنتج نحو 65% من الطاقة المولدة الاجمالية، وبعد خروجها عن الخدمة سيتم توزيع قسم من الطاقة الكهربائية المولدة بالفبول على كافة المحافظات السورية.

واستقبل موالو النظام في سوريا تصريح الخربوطلي، بغضب كبير، وأكّدوا أنّ الامر مرتبط بـ “فشل الحكومة وليس الأعمال الإرهابية”، وذهب آخرون للمطالبة بصور توثّق استهداف المعمل للتحقق من صحة كلام الوزارة.

وبينما أعلن الوزير زيادة التقنين، قال إنّ التنسيق قائم بين وزارتي الكهرباء والنفط لزيادة الكميات الواردة من مادة الفيول من أجل رفع الاستطاعة المولدة وتلبية الطلب على الطاقة الكهربائية في حدودها الدنيا.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية في سوريا “سانا” أنّ مقاتلي تنظيم “الدولة الإسلامية” استهدفوا بعدد من القذائف الصاروخية معملي غاز إيبلا وجنوب المنطقة الوسطى في منطقة الفرقلس بريف حمص الشرقي.

مقالات متعلقة

  1. تقنين الكهرباء في دمشق وريفها مستمر.. "مؤسسة الكهرباء": المواطنون يستخدمونها في التسخين والتدفئة
  2. صحيفة "الوطن": وزارة الكهرباء تستعد لإلغاء التقنين في سوريا
  3. دمشق بلا كهرباء، وعماد خميس يعلّق: استخدام التيار للتدفئة يزيد التقنين
  4. هجمات تنظيم الدولة في تدمر تهدد كهرباء دمشق

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة