× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

أمريكا تحقق في مقتل “أبو الخير المصري” بغارة جوية في إدلب

طائرة أمريكية بدون طيار - (انترنت)

طائرة أمريكية بدون طيار - (انترنت)

ع ع ع

أعلنت الإدارة الأمريكية أنها تجري تحقيقًا حيال مقتل الرجل الثاني في تنظيم “القاعدة” في سوريا، أبو الخير المصري، بغارة جوية في ريف مدينة إدلب.

وقُتل المصري إثر غارة جوية استهدفت سيارته قرب معسكر المسطومة في ريف إدلب، من قبل طائرة دون طيار.

ورجّح متابعون أن تكون تابعة للتحالف الدولي، نظرًا لتتالي العمليات الشبيهة بها في الآونة الأخيرة، والتي طالت قياديين جهاديين.

ونقلت وكالة “فرانس برس” اليوم، الأربعاء 1 آذار، عن مسؤول في الحكومة الأمريكية، أن تقارير عدة تحدثت عن غارة أمريكية قرب إدلب أو في محيطها، ما استدعى تحيقيقًا فوريًا بهذه العملية.

وينحدر القيادي الجهادي من شمال مصر، وهو من مواليد عام 1957، واسمه الكامل عبد الله محمد رجب عبد الرحمن، وفق مصادر “جهادية”.

كما يلقب باسم “أحمد حسن أبو الخير”، وأدرجت الولايات المتحدة اسمه على قائمة الإرهاب عام 2005.

المسؤول الأمريكي الذي طلب عدم كشف هويته للوكالة، أضاف أن الوكالات تعمل على تأكيد ما إذا كان أبو الخير المصري قد قتل، في ما سيشكل ضربة كبيرة ناجحة في إطار “مكافحة الإرهاب”.

وكان تشارلز ليستر، من معهد الشرق الأوسط المختص في دراسة الحركات والتنظيمات الجهادية، قال إنه “إذا تأكد مقتل المصري فستكون أكبر ضربة لتنظيم القاعدة منذ القضاء على ناصر الوحيشي في اليمن في حزيران 2015”.

ودخل الرجل الثاني في “القاعدة” إلى سوريا قبل قرابة عامٍ من اليوم، وذكرت حسابات “جهادية” أنه كان مسؤولًا عن الأمور اللوجستية وتنقلات “عملاء القاعدة” ممن ينفذون مهام خارجية، باعتبار أنه عمل أواخر الثمانينيات ضمن مجموعة مناصري فكر “القاعدة” في مصر.

واعتقلت السلطات الإيرانية رجب عام 2003، إلى أن أطلق سراحه في آذار من عام 2015، وتوقع كثيرون أن يكون خليفة للظواهري، ومنهم الاستخبارات الأمريكية.

وتنبأت مصادر “جهادية” متطابقة، وفق معلومات حصلت عليها عنب بلدي، أن “أبو الخير المصري” بدأ منذ وصوله إلى سوريا، بالعمل على تشكيل فرعٍ لتنظيم “القاعدة”، ونشط عمله إلى جانب آخرين عقب فك “جبهة النصرة”، (فتح الشام حاليًا) ارتباطها بـ “القاعدة” في تموز من العام الماضي.

وتحدثت المصادر عن أن رجب، عمل مع آخرين وأبرزهم إياد الطوباسي (أبو جليبيب الأردني)، وهو أبرز مؤسسي “النصرة”، وانشق عنها في آب من عام 2016، على تشكيل نواة جديدة لـ “القاعدة” في سوريا.

مقالات متعلقة

  1. مقتل عناصر من "هيئة تحرير الشام" بغارة جوية شمال إدلب
  2. أنباء عن مقتل القيادي البارز في "فتح الشام" أبو الفرج المصري
  3. رجل "القاعدة" الثاني.. ماذا كان يفعل "أبو الخير المصري" في سوريا؟
  4. نجاة إعلامي أمريكي من محاولة اغتيال بطائرة دون طيار قرب إدلب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة