fbpx
× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

الطيران الروسي يستهدف مقرًا لـ “الجيش الحر” في ريف إدلب

ع ع ع

استهدف الطيران الروسي بعد ظهر اليوم، الخميس 9 آذار، مقرًا تابعًا لـ “الجيش الحر” في ريف إدلب الجنوبي، ما تسبب بسقوط قتلى وجرحى.

وقال مراسل عنب بلدي في ريف إدلب إن طائرة روسية أغارت على مقر تابع لـ “لواء صقور الجبل” المنضوي في “جيش إدلب الحر”، في بلدة حاس في ريف إدلب الجنوبي.

ونقل المراسل عن مصدر في “جيش إدلب الحر”، أن الغارة تسببت بمقتل أربعة عناصر من الفصيل وإصابة آخرين، جميعهم من مدينة كفرنبل ومحيطها.

وأعلن عن تأسيس “جيش إدلب الحر” في أيلول من العام الفائت، باندماج ثلاثة فصائل من “الجيش الحر” في المحافظة، وهي: “الفرقة الشمالية”، “لواء صقور الجبل”، و”الفرقة 13”.

وتركز القصف الروسي في محافظة إدلب على مناطق مدنية مأهولة بالسكان، أو مقرات تابعة لـ “الجيش الحر”، ولا سيما خلال العام الجاري.

وكان الطيران الحربي نفذ غارات على مدينة كفرنبل صباح اليوم، تسببت بمقتل خمسة مدنيين على الأقل، بينهم أربعة أطفال، بحسب الدفاع المدني.



مقالات متعلقة


الأكثر قراءة


الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة