× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

أهداف “قاتلة” لراموس في الدقائق الأخيرة

ع ع ع

أطلق لقب “صاحب الدقائق الحاسمة” على مدافع فريق ريال مدريد لإسباني، سيرجيو راموس، إذ نجح في أكثر من مناسبة بتسجيل أهداف حاسمة وقاتلة لفريقه في الثواني الأخيرة من المباراة.

واستطاع أمس، الأحد 12 آذار، إهداء ثلاث نقاط مهمة لفريقه في الدوري الإسباني، تربع من خلالها الملكي على عرش الصدارة برصيد 62.

وسجل راموس هدف الفوز على فريق ريال بيتيس في الدقيقة 81، لتنتهي المباراة بفوز ريال مدريد بهدفين مقابل هدف واحد.

واستفاد النادي الملكي من تعثر غريمه برشلونة وخسارته أمام ديبرتيفو لاكورونيا بهدفين مقابل هدف واحد، ليتجمد رصيده عند 60 نقطة.

أهداف كانت حاسمة لراموس خلال السنوات الثلاث الماضية، من بينها خمسة مكّنت فريقه من التقدم في مباريات مهمة أو من حصد بطولات كبرى.

نهائي دوري أبطال أوروبا 2014

في نهائي دوري أبطال أوروبا، نسخة 2013/2014، تمكن راموس من إنقاذ فريقه الملكي من خسارة أمام أتلتيكو مدريد.

وبقي أتلتيكو مدريد متقدمًا بهدف دون مقابل حتى الدقيقة 93، قبل أن يسجل راموس هدف التعادل برأسية ليحتكم الطرفان إلى شوطين إضافيين، أنهاهما ريال مدريد بالفوز بأربعة أهداف مقابل هدف واحد.

نهائي دوري أبطال أوروبا 2016

في نهائي دوري أبطال أوروبا نسخة 2016/2015، التقى مجددًا فريقا ريال وأتلتيكو مدريد، وانتهى بفوز النادي الملكي بركلات الترجيح.

راموس كان حاضرًا برأسه إذ سجل هدف ريال مدريد الوحيد في الدقيقة 15، قبل أن يعادل كاراسكو لأتلتيكو مدريد.

واحتكم الطرفان إلى ركلات ترجيحية ليسجل راموس الركلة الرابعة قبل أن يضيع خوانفران لأتلتيكو مدريد، ويسجل رونالدو الركلة الخامسة ليعلن تتويج الملكي باللقب.

السوبر الأوروبي 2016

راموس كان صاحب الدقائق الأخيرة في لقاء السوبر، عندما تمكن من تسجيل هدف التعادل لفريقه في الدقيقة 93 مع إشبيلية في 2016.

نادي إشبيلية كان متقدمًا بهدفين مقابل هدف واحد حتى الدقيقة 93، قبل أن يسجل راموس، ليحتكم الطرفان إلى شوطين إضافيين ويفوز الفريق الملكي بهدف لداني كارفاخال في الدقيقة 119.

كلاسيكو 2016

وكان لراموس حضورًا في الكلاسيكو أمام الغريم التقليدي برشلونة، إذ سجل هدف التعادل في الدقيقة 90 في الكلاسيكو الماضي في كانون الثاني 2016.

اللقاء انتهى بالتعادل بهدف لكل منهما على أرض ملعب “كامب نو” ضمن ذهاب الدوري الإسباني، في انتظار مباراة الإياب التي ستكون في 23 نيسان المقبل.

مقالات متعلقة

  1. مارسيلو ينقذ ريال مدريد من فخ فالنسيا
  2. راموس يقود ريال مدريد لتخطي غضب "سان باولو"
  3. ريال مدريد ينتقم من غريمه برشلونة في "الكامب نو"
  4. سلاح "الدقائق الأخيرة" ينقلب على ريال مدريد

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة