× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

مصادر: تنظيم “الدولة” يغلق شوارع الرقة ويعلنها منطقة عسكرية

عناصر من تنظيم الدولة في مدينة الرقة _(انترنت)

عناصر من تنظيم الدولة في مدينة الرقة (انترنت)

ع ع ع

أفادت مصادر متطابقة أن تنظيم “الدولة الإسلامية” أغلق الشوارع الرئيسية في مدينة الرقة بالسواتر الترابية وأعلنها منطقة عسكرية عبر مكبرات الصوت.

وذكر الناشط الإعلامي “أبو شام الرقة” عبر “فيس بوك” اليوم، الاثنين 13 آذار، أن “تنظيم داعش أعلن مدينة الرقة منطقة عسكرية، وطلب من الأهالي والمدنيين وخاصة النساء الخروج إلى أرياف المدينة”. إضافةً إلى “إغلاق مقاهي الإنترنت في المناطق الشرقية من المدينة فقط”.

واقتربت “قوات سوريا الديموقراطية” (قسد) من مشارف مدينة الرقة، واستطاعت أن تعزلها من الجهة الشرقية، بعد أن سيطرت على مساحات واسعة من أيدي التنظيم، لتتقدم شرقًا لإكمال عزلها بشكل نهائي عن مدينة دير الزور.

وتشارك قوات عربية إلى جانب “قسد”، الخاضعة فعليًا لهيمنة “وحدات حماية الشعب” الكردية، أبرزها “قوات النخبة” و”مجلس دير الزور العسكري” و”لواء ثوار الرقة”، إذ أعلنت أمس الأحد أن مسافة 48 كيلو متر تفصلها عن المدينة من الجهة الجنوبية الشرقية.

وبالتزامن مع التقدم السريع للقوات الكردية شرعت الولايات المتحدة الأمريكية مطلع آذار الجاري بنشر بطاريات المدفعية، وجنود “مشاة البحرية” (المارينز) شمال شرق سوريا، استعدادًا للمعركة “الحاسمة”، بحسب وصفها.

وتعدّ مدينة الرقة عاصمة تنظيم “الدولة” في سوريا منذ عام 2014، وسيطر عليها بعد طرد فصائل المعارضة منها، في إطار عملياته التوسعية شمال وشمال شرق سوريا.

وكانت “سوريا الديموقراطية” أعلنت في تشرين الثاني الماضي بدء عملية عسكرية واسعة ضد تنظيم “الدولة” في الرقة، بمسمى “غضب الفرات”، تدعمها قوات أمريكية برية وجوية.

مقالات متعلقة

  1. مصادر: تنظيم "الدولة" يسقط طائرة حربية قرب الرقة
  2. تنظيم "الدولة" يستعدّ لـ "حرب شوارع" في الرقة
  3. تنظيم "الدولة" ينشط في الرقة بعمليات "أمنية"
  4. تنظيم "الدولة" يعلن قتل 21 عنصرًا من "قسد" جنوب الرقة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة