× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

عقب الغارات الإسرائيلية.. “حزب الله” ينعي قياديًا بارزًا قتل في سوريا

القيادي في حزب الله بديع حمية_ ( فيس بوك)

القيادي في حزب الله بديع حمية_ ( فيس بوك)

ع ع ع

أكّدت مصادر إعلامية مقربة من “حزب الله” اللبناني مقتل القيادي البارز في صفوفه، بديع جميل حمية، في سوريا اليوم، الجمعة 17 آذار.

وينحدر حمية من بلدة كفرحتى بقضاء جزين في الجنوب اللبناني، وذكرت المصادر أن “المقاومة الإسلامية تزف الشهيد بديع حمية”.

لكنها لم تذكر أي تفاصيل عن سبب مقتله والجهة المسؤولة عن ذلك.

وكان الجيش الإسرائيلي أعلن فجر اليوم شنّ غارات جوية، على عدة أهداف في سوريا.

وأضاف الجيش “أطلقت عددٌ من الصواريخ المضادة للطائرات من سوريا عقب المهمة، واعترضت أنظمة الدفاع الجوي التابعة لقوات الدفاع الإسرائيلي أحدها”.

في حين  أكد إعلام النظام أن “الدفاعات الجوية السورية رصدت تحليقًا مكثفًا لطيران الاحتلال الاسرائيلي فوق الجولان المحتل والحدود اللبنانية”.

وأشار إلى أن “الطائرات اخترقت مجالنا الجوي لتنفيذ الغارات فردّت منظومة الدفاع الجوي السورية الـS200 على الطائرات”.

صفحات موالية تابعة لـ”حزب الله” على “فيس بوك” قالت إن “القيادي الميداني قتل بعد استهداف إسرائيل شحنة سلاح ضخمة متجهه إلى الحزب فجر اليوم”.

إلا أن الجيش الإسرائيلي لم يتبنَ أو يعلن، حتى ساعة إعداد هذا التقرير، عن الخسائر التي تبعت الاستهداف الجوي.

ويشارك “حزب الله” في معارك عدة بسوريا إلى جانب النظام السوري، ومني بخسائر كبيرة في صفوفه، ولا سيما في مواجهات في مدينة حلب وريفها، إذ اعترف بمقتل العشرات من عناصره، إضافةً لخسائره المتكررة في قيادات الصف الأول، وآخرهم مصطفى بدر الدين، المسؤول العسكري الأعلى له.

مقالات متعلقة

  1. بعد غاراتها الجوية.. إسرائيل تتوعد "حزب الله"
  2. إسرائيل تصرّ على منع "حزب الله" من امتلاك أسلحة متطورة
  3. ما حقيقة مقتل قيادي "حزب الله" بلال الزيباوي في سوريا؟
  4. واشنطن تعرض ملايين الدولارات للإبلاغ عن مسؤولين في "حزب الله"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة