× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مسلمان يتكلمان العربية مرشحان لخلافة دي ميستورا

الهولندية سيغريد كاغ (يمين) إلى جانب البوسني حارث سيلاجيتش (تعديل عنب بلدي)

الهولندية سيغريد كاغ (يمين) إلى جانب البوسني حارث سيلاجيتش (تعديل عنب بلدي)

ع ع ع

ينهي المبعوث الأممي إلى سوريا، ستيفان دي ميستورا، مهامه منتصف نيسان المقبل، عندما سيلجأ إلى تقديم استقالته إلى الأمين العام للأمم المتحدة لأسباب “شخصية”.

قناة “العربية”، وفي موقعها الإلكتروني، نقلت نبأ استقالة دي ميستورا عن مصدر “رفيع” في الأمم المتحدة، اليوم السبت 25 آذار.

وأوضحت مصادر القناة، أن أبرز مرشحي الأمم المتحدة لخلافة دي ميستورا، هما مبعوثة الأمم المتحدة لتدمير الأسلحة الكيماوية في سوريا، الهولندية سيغريد كاغ، والرئيس البوسني السابق حارث سيلاجيتش.

أشرفت على تدمير كيماوي الأسد

سيغريد كاغ، هولندية مسلمة من مواليد عام 1961، حصلت على ماجستير العلاقات الدولية في الشرق الأوسط من جامعة “إكستر” الهولندية، وماجستير العلاقات الدولية في جامعة “أكسفورد”.

تلقت كاغ تدريبًا في مجال العلاقات الخارجية في معهد “كليندينديل” في لاهاي، ثم عملت لدى وزارة الخارجية الهولندية نائبًا لرئيس إدارة الشؤون السياسية في الأمم المتحدة.

بدأت الهولندية كاغ عملها في الأمم المتحدة منذ عام 1994، وشغلت منصب رئيسة قسم العلاقات مع المانحين في المنظمة الدولية للهجرة 1998- 2004، ثم مديرة مكتب العلاقات الخارجية في الأونروا.

وشغلت منصب المدير الإقليمي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة “اليونيسيف”، في الفترة الممتدة بين عامي 2007- 2010.

عينت الأمم المتحدة ومنظمة حظر الأسلحة الكيماوية، سيغريد كاغ، رئيسة لبعثتها إلى سوريا، لتدمير الأسلحة الكيماوية لدى النظام السوري، في الفترة الممتدة من تشرين الأول 2013 وحتى أيلول 2014.

وفي كانون الأول 2014، أعلن الأمين العام للأمم المتحدة السابق، بان كي مون، تسمية كاغ منسقًا خاصًا للأمم المتحدة لشؤون لبنان، خلفا للسير ديريك بلامبلي.

كاغ متزوجة من أنيس القاق، الممثل الفلسطيني السابق في سويسرا، ولديهما أربعة أطفال، وتتقن ست لغات، وهي: الهولندية، الإنكليزية، الفرنسية، الإسبانية، الألمانية، والعربية.

قارب بين الحرب البوسنية والسورية

حارث سيلاجيتش، أو حارس سيلاجيتش، سياسي بوسني مسلم من مواليد العاصمة سراييفو 1945، درس اللغة العربية في الجامعة الإسلامية في مدينة البيضاء الليبية في ستينيات القرن الماضي، وحصل على دكتوراه فخرية من مدرسة جنيف للدراسات الدبلوماسية والعلاقات الدولية عام 2005.

شغل سيلاجيتش وزير خارجية البوسنة في عهد الرئيس الراحل علي عزت بيغوفيتش بين العامين 1990- 1993، أي في الفترة التي شهدت حرب التطهير العرقي في البوسنة من قبل القوات الصربية، والتي بدأت في نيسان 1992.

شغل سيلاجيتش منصب رئيس وزراء البوسنة بين عامي 1993- 1996، ولاحقًا أصبح رئيسًا مشتركًا للبوسنة والهرسك، إلى جانب إيفو ميرو جوفيتش عام 2007.

قارب سيلاجيتش بين الحرب البوسنية والأوضاع في سوريا، في كلمة ألقاها في منتدى “الجزيرة” السابع في العاصمة القطرية الدوحة، آذار 2013، مؤكدًا أن هناك تعاطفًا خاصًا مع الشعب السوري ومع المدنيين السوريين.

واعتبر سيلاجيتش أن أكثر شعب يعرف مرارة الواقع الذي يعيشه الشعب السوري هم البوسنيين، الذين يعرفون معنى الكفاح من أجل الحصول على الخبز والماء وحماية الأطفال.

وشدد سيلاجيتش، في حديثه السابق، على أن ما يحدث في سوريا يشبه إلى حد بعيد ما جرى في البوسنة، ولذلك فإن النتائج سوف تكون متشابهة من حيث الدمار والتداعيات الأخلاقية والمجتمعية بعد انتهاء الحرب.

تسلّم السويدي دي ميستورا منصبه كمبعوث أممي إلى سوريا، في تموز 2014، خلفًا للجزائري الأخضر الإبراهيمي، والأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي عنان من قبله، وتشعّبت القضية السورية وزادت تعقيدًا وتداخلات دولية منذ ذلك الوقت، دون إحراز أي تقدم في مفاوضات جنيف وأستانة وفيينا.

مقالات متعلقة

  1. "الشرق الأوسط": دي ميستورا باق في منصبه لفترة محددة
  2. دي ميستورا يشارك في مؤتمر سوتشي
  3. دي ميستورا يتوقع استمرار وقف إطلاق النار في سوريا
  4. فابيوس: دي ميستورا لن يوجه دعوات لـ "الديموقراطي الكردي"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة