× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“الدفاع الوطني” يستغل أحياء محردة لقصف حلفايا

شاحنة تحمل رشاشًا ثقيلًا داخل مدينة محردة- الأحد 2 نيسان (الدفاع الوطني)

شاحنة تحمل رشاشًا ثقيلًا داخل مدينة محردة- الأحد 2 نيسان (الدفاع الوطني)

ع ع ع

استغلت ميليشيات “الدفاع الوطني” الأحياء السكنية في مدينة محردة ذات الغالبية المسيحية، لتنفيذ هجمات صاروخية ونارية على مدينة حلفايا المجاورة لها بريف حماة الشمالي الغربي.

ونشرت ميليشيا “الدفاع الوطني”، بقيادة سيمون الوكيل، اليوم الأحد 2 نيسان، صورًا توثق انتشار العربات والشاحنات العسكرية داخل أحياء المدينة، لاستهداف حلفايا المجاورة.

وتعتبر محردة ملاصقة بشكل كامل بمدينة حلفايا من الجهة الشرقية، ويفصل بينهما شارع واحد، إلا أن حلفايا خضعت لسيطرة المعارضة منذ آب للعام الفائت.

ونقل مراسل عنب بلدي، عن قائد ميداني في “جيش العزة”، قوله إن قصفًا بصواريخ أرض- أرض وقذائف متنوعة ورشاشات ثقيلة، طال مدينة حلفايا منذ صباح اليوم، موضحًا أن مصدره أحياء محردة.

وكان “جيش العزة” أصدر بيانًا، في 23 آذار الفائت، أعلن من خلاله أن مدينة محردة “ليست هدفًا لقواته”، في رسالة تطمين لأهالي المدينة المسيحيين، في خضم معركة حماة.

وسبق لميليشا سيمون الوكيل أن شنت هجومًا ضد مواقع المعارضة في ريف حماة الشمالي والشمالي الغربي، خلال الأعوام الأربعة الفائتة.

وأعلن “جيش العزة” ظهر اليوم تصديه لهجوم واسع على مدينة حلفايا، من محور محردة الغربي، وقرية المجدل من الجنوب، قتل فيه عناصر من قوات الأسد بحسب الفصيل.

شاحنة تحمل رشاشًا ثقيلًا داخل مدينة محردة- الأحد 2 نيسان (الدفاع الوطني)

شاحنة تحمل رشاشًا ثقيلًا داخل مدينة محردة- الأحد 2 نيسان (الدفاع الوطني)

مقالات متعلقة

  1. ناشطون: روسيا ترحل معسكرًا لقوات الأسد من محردة بريف حماة
  2. قوات الأسد تهاجم حلفايا مجددًا وقذائف تسقط على محردة
  3. "جيش العزة" يحذّر من تغيير ديمغرافي في محردة المسيحية
  4. سيمون الوكيل.. "وكيل الأسد" في محردة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة