× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

قوات الأسد تستعيد معردس وعينها على صوران شمال حماة

مقاتل من الميليشيات المحلية الرديفة لقوات الأسد في ريف حماة الشمالي- الاثنين 2 نيسان 2017 (فيس بوك)

مقاتل من الميليشيات المحلية الرديفة لقوات الأسد في ريف حماة الشمالي- الاثنين 2 نيسان 2017 (فيس بوك)

ع ع ع

استعادت قوات الأسد سيطرتها على بلدة معردس في ريف حماة الشمالي اليوم، الاثنين 3 نيسان، في إطار هجومها المعاكس على مواقع المعارضة في  المحافظة.

وأكد مصدران منفصلان، أحدهما قيادي في “الجيش الحر”، نبأ استعادة قوات الأسد والميليشيات الرديفة لبلدة معردس، وقرى تل الدوير والاسكندرية والعبادة المحاذية لها شمال حماة.

وأوضح القيادي في “الجيش الحر” أن التمهيد بدأ منذ الساعة الحادية عشر صباحًا، على مدينة صوران الواقعة شمال معردس، والكتيبة الروسية المجاورة لها، بالتزامن مع غارات روسية وسورية على المنطقة.

حساب “الإعلام الحربي” التابع لقوات الأسد في “تويتر”، أورد بدوره خبر السيطرة على معردس وقرى بجوارها، مؤكدًا أن القوات المهاجمة تتجه لاقتحام صوران.

وحذّر القيادي من أن المعارك الحالية لقوات الأسد تهدف لاستعادة مدينتي صوران وحلفايا، ما يسهل السيطرة على مدينة طيبة الإمام، وبالتالي العودة في خارطة السيطرة إلى ما قبل آب 2016.

وكانت “هيئة تحرير الشام” وفصائل أخرى سيطرت على مدينة صوران وبلدة معردس، في الفترة الممتدة من 21- 23 آذار الماضي، في إطار هجوم واسع للمعارضة.

لكن قوات الأسد شنت هجومًا معاكسًا استعادت من خلاله نحو 13 قرية وبلدة خسرتها، بالاعتماد على ثمانية ميليشيات أجنبية ومحلية، بغطاء جوي روسي.

مقالات متعلقة

  1. فصائل المعارضة تستعيد بلدة معردس شمال حماة
  2. انكفاء فصائل المعارضة يعزز تقدم قوات الأسد شمال حماة
  3. محاولات جديدة لقوات الأسد للسيطرة على صوران شمال حماة
  4. معردس وجهة الأسد شمال حماة.. وقواته تخسر قتلى وأسرى

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة