× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

مصادر أمنية: “داعش” تتنكر بلباس شرطة وتقتل 31 عراقيًا 

تفجير انتحاري لداعش قرب تكريت في تشرين الثاني 2016 (إنترنت)

تفجير انتحاري لداعش قرب تكريت في تشرين الثاني 2016 (إنترنت)

ع ع ع

قتل 31 وجرح نحو 40 آخرين في مدينة تكريت شمال بغداد، جراء هجوم نفذه عناصر تنظيم “الدولة الإسلامية” مساء أمس، الثلاثاء، 4 نيسان، وفق مصادر أمنية وطبية.

وقال خالد محمود، قائد شرطة المدينة، في تصريح لـ “رويترز”، اليوم الأربعاء، إن عناصر التنظيم “تنكروا بزي الشرطة مستخدمين سيارات الشرطة لدخول المدينة”.

وأشار المصدر  إلى أن 14 من بين القتلى كانوا من عناصر الشرطة.

وصرح تنظيم “الدولة” عبر وكالته “أعماق”، أن سبعة انتحاريين هجموا على مقر للشرطة ومنزل قائد مركز “مكافحة الإرهاب” في المدينة، الذي قتل جراء الانفجار.

ونقلت الجثث الـ 31 من بينها 14 شرطيًا إلى المستشفى، وفق قول نوفال مصطفى، طبيب المستشفى الرئيسي في المدينة.

وقال مجموعة من عناصر الشرطة لـ “رويترز” إن الهجوم استهدف نقطة تفتيش للشرطة ومنزل قائد الشرطة، الذي قتل مع أربعة من أسرته.

وتمكن التنظيم من السيطرة على ثلث العراق، قبل نحو ثلاث سنوات، مستحوذًا على مدن ذات أغلبية عربية سنية شمال وغرب بغداد، بما فيها تكريت.

مقالات متعلقة

  1. تركيا تعلن مقتل قائد عمليات "داعش" في غازي عنتاب
  2. عناصر مدربون في تركيا يستعدون لإدارة جرابلس شمال حلب أمنيًا
  3. الشرطة العسكرية في عفرين تصدر عفوًا عامًا عن المعتقلين
  4. "أحرار الشام" تُعلن إخلاء مقراتها في جرابلس شمال حلب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة