× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

واشنطن: الأسد “متوحش” وروسيا وطهران تتحملان مسؤولية أخلاقية

ع ع ع

أدانت الحكومة الأمريكية مجددًا، الهجوم الكيماوي على مدينة خان شيخون بريف إدلب الجنوبي، واصفة أسلوب بشار الأسد بـ “الهمجي المتوحش”.

وعممت السفارة الأمريكية في العاصمة التركية أنقرة، الأربعاء 5 نيسان، تصريحًا رسميًا للحكومة الأمريكية، تلقته عنب بلدي، على شكل تسجيل بصوت ستوارت وايت، المسؤول عن الشؤون الإعلامية والثقافية لفريق “الاستجابة والمساعدة للانتقال في سوريا”، في السفارة الأمريكية بأنقرة.

وقال وايت “تدين الولايات المتحدة بشدة الهجوم الكيماوي الذي استهدف محافظة إدلب، ونواصل متابعة الوضع المريع”.

وأضاف “من الواضح أن بشار الأسد يعمل بطريقة همجية متوحشة ودون وازع، وإن أي شخص يستخدم الأسلحة الكيماوية لمهاجمة أبناء شعبه يظهر تجاهلًا كاملًا للأخلاق الإنسانية ويجب أن يحاسب”.

ودعا ستوارت وايت، روسيا وإيران، لاستخدام نفوذهما على النظام السوري، وضمان عدم حدوث هذه “الهجمات الشنيعة” مرة أخرى.

وأشار الدبلوماسي الأمريكي، إلى أن روسيا وإيران أعلنتا أنهما داعمتان لوقف إطلاق النار الذي تم التفاوض بشأنه في العاصمة الكازاخية أستانة، وإنهما “تتحملان مسؤولية أخلاقية كبيرة عن هذه الأعداد من الضحايا”.

وكانت واشنطن أصدرت بيانات متتالية بشأن الهجوم الكيماوي في خان شيخون، حمّلت النظام السوري مسؤولية المجزرة، وهو الموقف الذي تبنته دول أوروبية وغربية أخرى.

وتوفي نحو 100 مدني على الأقل وأصيب 400 آخرين، جراء غارات جوية بصواريخ على مدينة خان شيخون في ريف إدلب الجنوبي، قالت مديرية صحة إدلب ومنظمة الصحة العالمية إنها محملة بغاز الأعصاب (السارين).

مقالات متعلقة

  1. روبرت فورد: الأسد سيحاول استخدام الكيماوي مرة أخرى
  2. إسقاط الأسد أولوية لأمريكا بعد الضربة العسكرية
  3. فرنسا وأمريكا تكذّبان الأسد: تصريحاته أكاذيب ودعاية
  4. نيويورك تايمز: هل شجعت التصريحات الأمريكية الأسد للهجوم الكيماوي

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة