× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

تنظيم “الدولة” يعلن قتل 16 من “قسد” شرق الطبقة

A member loyal to the Islamic State in Iraq and the Levant (ISIL) waves an ISIL flag in Raqqa June 29, 2014. The offshoot of al Qaeda which has captured swathes of territory in Iraq and Syria has declared itself an Islamic "Caliphate" and called on factions worldwide to pledge their allegiance, a statement posted on jihadist websites said on Sunday. The group, previously known as the Islamic State in Iraq and the Levant (ISIL), also known as ISIS, has renamed itself "Islamic State" and proclaimed its leader Abu Bakr al-Baghadi as "Caliph" - the head of the state, the statement said. REUTERS/Stringer (SYRIA - Tags: POLITICS CIVIL UNREST TPX IMAGES OF THE DAY)

ع ع ع

أعلن تنظيم “الدولة الإسلامية” قتل 16 عنصرًا من “قوات سوريا الديموقراطية” (قسد) خلال المعارك الدائرة بين الطرفين شرق مدينة الطبقة.

وذكرت وكالة “أعماق” التابعة للتنظيم اليوم، الأربعاء 5 نيسان، أن التنظيم قتل 16 عنصرًا من القوات الكردية، إضافةً إلى عشرات الإصابات، إثر هجوم “استشهادي” قرب مزرعة الصفصافة شرق مدينة الطبقة بريف الرقة الغربي.

وحققت “قسد” في أقل من أسبوع تقدمًا عسكريًا كبيرًا في محيط مدينة الطبقة “الاستراتيجية”، وباتت على حدود سد الفرات من الجهة الشمالية للمدينة.

كما سيطرت على مطار الطبقة جنوب المدينة، بعد اشتباكات انتهت بانسحاب تنظيم “الدولة الإسلامية” منه.

وتكبدّت “قسد” في الأيام الثلاثة الماضية، خسائر وصفها التنظيم بـ”الكبيرة”، إذ أعلن أمس الثلاثاء قتل ما يقارب 70 عنصرًا، خلال عملية عسكرية في محيط الطبقة، ومطارها العسكري.

إلا أن “قسد” نشرت بيانًا أول أمس، وقالت فيه إنها “حررت مساحة تبلغ 164 كيلومترًا مربعًا في العملية العسكرية الأخيرة، من بينها 13 قرية، وأكثر من عشر مزارع”، إضافةً إلى قطع جميع الطرق المؤدية الى مدينة الطبقة، وتدمير جميع المراكز والمواقع الدفاعية لـ”مرتزقة داعش ضمن هذه المساحة”.

وبدأت “قوات سوريا الديمقراطية” معاركها تحت مسمى “غضب الفرات”، تشرين الثاني الماضي، بدعم من التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة.

وتشكل “وحدات حماية الشعب” الكردية، القوة الأكبر فيها، كما انضمت لها فصائل عربية، أبرزها “المجلس العسكري في دير الزور”، و”قوات النخبة” التابعة لتيار “الغد السوري”، الذي أسسه المعارض أحمد الجربا.

واتبع تنظيم “الدولة” في المناطق الخاضعة مؤخرًا استراتيجية عسكرية جديدة، تعتمد على الطائرات المسيرة عن بعد، إذ تستخدم للاستطلاع، ولقصف الأهداف المراد إصابتها.

ونشر أول أمس صورًا تظهر قصفه جوًا بطائرات مسيّرة عن بعد، لمواقع تمركز “قوات سوريا الديموقراطية” في محيط مدينة الرقة.

مقالات متعلقة

  1. ‏"قسد" تسيطر على قرية استراتيجية شرق الطبقة
  2. تنظيم "الدولة" يكثف هجماته شرقي دير الزور
  3. "قسد" تجبر تنظيم "الدولة" على الانسحاب شرق الطبقة
  4. مصادر: تنظيم "الدولة" ينسحب من مدينة الطبقة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة