× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

إيران تنفي إجلاء بعثتها من سوريا وتهدّد بردّ على واشنطن

المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي (انترنت)

ع ع ع

نفى المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، إجلاء طهران بعثتها الدبلوماسية من دمشق عقب الضربة الأمريكية.

وقال قاسمي، بحسب وكالة “فارس” الإيرانية، اليوم، الجمعة 7 نيسان، إن “أعضاء البعثة الدبلوماسية الإيرانية في سوريا يوجدون مع أسرهم في دمشق، وماتزال نشاطات السفارة الإيرانية تجري بصورة طبيعية”.

وكانت أنباء تحدثت عن إجلاء إيران لبعثتها الدبلوماسية من سوريا عقب الهجوم الصاروخي الأمريكي.

وكانت الولايات المتحدة شنت ضربات بنحو 50 صاروخ “توماهوك”، من مدمرات في البحر المتوسط، على قاعدة الأسد الجوية شرق مدينة حمص، فجر اليوم، تسببت بتدمير تسع طائرات حربية، بحسب الإعلام الروسي.

وأدان قاسمي الهجوم الصاروخي الأمريكي واعتبر أن “هذه الممارسات تؤدي إلى إعادة الحياة إلى الإرهابيين الذين يؤولون إلى الزوال، وتضفي المزيد من التعقيد على الأوضاع في سوريا”.

من جهته أكد رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإسلامي الإيراني، علاء الدين بروجردي، أن إيران وروسيا لن تصمتا حيال الهجوم الأمريكي.

وقال بروجردي إن “الخطوة الأمريكية الحمقاء هذه ستكون لها عواقب جدية، وإن روسيا وإيران لن تصمتا حيال هذه الخطوة التي تتعارض مع مصالح المنطقة”.

وكانت الضربة الأمريكية لاقت تأييدًا من أغلب الدول الغربية والعربية وفي مقدمتهم بريطانيا وتركيا وفرنسا والسعودية.

مقالات متعلقة

  1. بوتين: خروج إيران من سوريا ليس مسؤوليتنا
  2. آخرها اليونان.. ثلاث هجمات على مراكز دبلوماسية إيرانية خلال أيلول
  3. وزير الخارجية الإيراني يبحث في سوريا ملفي إدلب واللاجئين
  4. طهران تردّ على واشنطن: لا علاقة لنا بـ "الإرهاب".. السعودية تصدّره

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة