× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

“جيش العزة” يحذّر من تغيير ديمغرافي في محردة المسيحية

قداس في أحد كنائس مدينة محردة- الثلاثاء 4 نيسان (فيس بوك)

قداس في أحد كنائس مدينة محردة- الثلاثاء 4 نيسان (فيس بوك)

ع ع ع

حذّر “جيش العزة” من سعي النظام السوري وحلفائه لإحداث تغيير ديمغرافي في مدينة محردة بريف حماة الشمالي الغربي، بعد استخدامها كمركز عسكري لقواته، ومنطلقًا لمهاجمة المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة شمال حماة.

وفي بيان أصدره الفصيل المنضوي في “الجيش الحر” مساء أمس، الجمعة 7 نيسان، أوضح أن الميليشيات الأجنبية الداعمة لقوات الأسد، حولت مدينة محردة، ذات الغالبية المسيحية، إلى ثكنة عسكرية، وقاعدة للهجوم على القرى والبلدات المجاورة.

وأشار “جيش العزة” إلى أن الميليشيات الإيرانية و”حزب الله” اللبناني، حوّلا أماكن العبادة من أديرة وكنائس في محردة إلى قواعد عسكرية، ما وضعها في مواجهة مباشرة مع فصائل المعارضة.

ولفت “جيش العزة” إلى أن الوضع العسكري وتحويل محردة إلى مركز عسكري، تسبب بعمليات تهجير ونزوح لسكانها الأصليين، خوفًا على أرواحهم، وتحت وطأة التهديد المباشر بقوة السلاح، بحسب البيان.

وذهب البيان إلى أن عناصر الميليشيات الشيعية استجلبوا عائلاتهم إلى محردة، واستوطنوا في المنازل التي غادرها سكانها قسرًا.

ودعا “جيش العزة” المجتمع الدولي للحفاظ على مدينة محردة وتحييدها عن الأعمال العسكرية، وإخراج الميليشيات الشيعية منها، ومنع إحداث تغيير ديمغرافي فيها.

وكان الفصيل البارز في ريف حماة أصدر بيانًا، في آذار الفائت، أعلن من خلاله أن مدينة محردة ليست هدفًا لقواته، في إطار العمليات العسكرية التي تشهدها المحافظة.

لكن، وبحسب مصادر عنب بلدي، فإن ميليشيات محلية وأجنبية في محردة، شنت هجومًا ابتداءً من مطلع نيسان الجاري، على مدينة حلفايا المجاورة، في محاولة للسيطرة عليها.

وأكدت المصادر أن ميليشيات “النجباء العراقية”، و”الحرس الثوري” الإيراني، و”الدفاع الوطني”، باتت تنتشر بشكل واسع داخل المدينة، التي يبلغ عدد سكانها نحو 25 ألف نسمة، بحسب تقديرات.

قوات الأسد والميليشيات الرديفة كانت قد حولت دير “جاورجيوس” الأثري، على أطراف محردة، إلى قاعدة عسكرية وصاروخية، تستهدف مدن وبلدات الريف الحموي منذ عام 2012، وأطلق عليه محليًا “قاعدة دير محردة”.

بيان "جيش العزة"- الجمعة 7 نيسان (تلغرام)

بيان “جيش العزة”- الجمعة 7 نيسان (تلغرام)

مقالات متعلقة

  1. "جيش العزة" ينعي قائدين عسكريين قتلا خلال معارك حلفايا
  2. فصائل المعارضة تُحاصر مدينة محردة من ثلاث جهات
  3. "جيش العزة" يعلن مقتل العقيد مهدي مبارك قائد مدفعية محردة
  4. "الدفاع الوطني" يستغل أحياء محردة لقصف حلفايا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة