× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“إندبندنت”: إيفانكا ترامب أقنعت والدها بضرب الأسد

إيفانكا ابنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب - (انترنت)

إيفانكا ابنة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب - (انترنت)

ع ع ع

ذكرت صحيفة “إندبندنت” البريطانية أن إيفانكا ابنة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، كانت وراء الضربة العسكرية لقاعدة الأسد الجوية بمدينة حمص في سوريا.

وبحسب ما ترجمت عنب بلدي اليوم، الاثنين 10 نيسان، نقلت الصحيفة بعد اطلاعها على تقارير لـ”مذكرة دبلوماسية”، أن إيفانكا كان لها الدور الأكبر في إقناع والدها ترامب بقصف الأسد في سوريا.

وكانت الولايات المتحدة شنت ضربات بـ 59 صاروخ “توماهوك”، من مدمرات في البحر المتوسط، على قاعدة “الشعيرات” الجوية شرق مدينة حمص، فجر الجمعة 7 نيسان الجاري.

وعقب الضربات الصاروخية قالت إيفانكا عبر حسابها في “تويتر” إن “الوقت الذي نعيشه يتوجب اتخاذ قرارت صعبة”.

وأضافت “أنا فخورة بوالدي لأنه رفض أن يقبل بالجرائم البشعة التي تحدث ضد الإنسانية”، في إشارة إلى الهجوم الكيماوي على خان شيخون، الذي تسبب بمقتل أكثر من 90 مدنيًا جلهم من الأطفال.

وأرفقت في تغريدتها تسجيلًا لخطاب ترامب، الذي أعلن فيه إعطاء أوامر الضربة الأمريكية في سوريا.

وعبر حسابها في “فيس بوك” أكّدت إيفانكا أن المسؤول عن الجرائم هو بشار الأسد.

وأوضح التقرير الذي اطلعت عليه “إندبندنت” إن “إيفانكا لها تأثير كبير داخل المكتب البيضاوي، وعلى اتخاذ ترامب قراراته حتى لو كانت مصيرية”.

وكانت إيفانكا قالت في أول مقابلة لها منذ تسلمها منصبًا في البيت الأبيض مع شبكة “CBS” الأمريكة، أمس، “أعطي رأيي بشكل منتظم، ووالدي يتفق معي في أشياء كثيرة، لكن عندما يكون الحال غير ذلك، هو يعلم وجهة نظري”.

وتابعت “أنا أحترم الرئيس كونه يستمع دائمًا، لقد كان هكذا في مجال الأعمال التجارية، وهو يتصرف هكذا بصفته رئيسًا”.

مقالات متعلقة

  1. إيفانكا ترامب "فخورة" بوالدها لقصف النظام السوري
  2. إيفانكا تلعب أدوارًا "أخلاقية" للدفاع عن والدها
  3. "إندبندنت" ساخرةً: ضربة جديدة في سوريا بمسمّى "ابنتي العزيزة إيفانكا"
  4. ترامب عن بشار الأسد: هذا حيوان (فيديو)

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة