× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

هيلي: يوم ضعيفٌ لروسيا.. جديدٌ للصين.. والقيامة للأسد

مندوبة الولايات المتحدة الأمريكية في مجلس الأمن، نيكي هالي (انترنت)

ع ع ع

ردّت مندوبة الولايات المتحدة الأمريكية في مجلس الأمن، نيكي هيلي، على الفيتو الروسي ضد قرار حول سوريا بأن اليوم ضعيفٌ بالنسبة لروسيا.

وقالت هيلي عبر حسابها في “تويتر” عقب التصويت أمس، الأربعاء 12 نيسان، “اليوم بعد التصويت لمحاسبة سوريا، هذا يوم قوي للولايات المتحدة، ويوم ضعيف لروسيا، ويوم جديد للصين، ويوم القيامة لبشار الأسد”.

وكانت روسيا استخدمت حق النقض “الفيتو” ضد مشروع قرار أممي، يطالب النظام السوري بالتعاون في التحقيق حول الهجوم الكيماوي على خان شيخون، في 4 نيسان، والذي راح ضحيته 85 شخصًا.

هيلي لم توضح سبب قوة أمريكا وضعف روسيا عقب التصويت، في ظلّ انتقال الموقف الأمريكي إلى مربّع المطالبة برحيل الأسد.

ويرى محللون أنه عقب الفيتو الروسي ربما تتجه واشنطن للتحرك وحيدة مع أصدقائها الأوروبيين خارج مجلس الأمن، للإطاحة برئيس النظام السوري، بشار الأسد، وهذا ما دفع هيلي للقول بأنه “يوم القيامة للأسد”.

وكان وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون، قال أمس، إنه “من الواضح أن نهاية نظام الأسد قريبة، سواء شارك في العملية السياسية أو لم يشارك”.

المندوبة الأمريكية اعتبرت أن امتناع الصين عن التصويت على القرار هو يوم جديد لها.

وكانت أنباء تحدثت الأسبوع الماضي عن تغير في الموقف الصيني تجاه دعم الأسد إلى جانب روسيا، وجاء ذلك عقب لقاء جمع بين الرئيسين الأمريكي دونالد ترامب، والصيني شي جين بينغ.

وقال مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية لوكالة “رويترز” اليوم، إن “العلاقة الإيجابية التي طورها الرئيس ترامب مع نظيره الصيني الأسبوع الماضي في فلوريدا، لعبت دورًا في امتناع الصين عن التصويت على قرار للأمم المتحدة بشأن سوريا”.

مقالات متعلقة

  1. امرأة في الأخبار.. هيلي "الصغيرة" تواجه الروس والأسد
  2. فيتو روسي ضد تمديد مهمة التحقيق في الهجمات الكيماوية بسوريا
  3. سفيرة الولايات المتحدة: نسجل أسماء دول ضد قرار القدس
  4. "حرب" في مجلس الأمن بشأن "كيماوي دوما"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة