× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

لقاءات ثلاثية اليوم..

روسيا وقطر تبحثان الأوضاع في سوريا غدًا

وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، مع وزير خارجية النظام السوري في موسكو - 14 نيسان 2017 (سبوتنيك)

وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، مع وزير خارجية النظام السوري في موسكو - 14 نيسان 2017 (سبوتنيك)

ع ع ع

يبحث وزيرا الخارجية، الروسي سيرغي لافروف، ونظيره القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن بن جاسم آل ثاني، الأوضاع في سوريا غدًا، السبت 15 نيسان.

ونقلت وكالة “رويترز” قبل قليل، عن وزارة الخارجية الروسية، أن لافروف سيعقد محادثات مع نظيره القطري، “بخصوص الأزمة السورية”.

وكالة “تاس” الروسية الرسمية، أكدت بدورها أن المحادثات ستجري غدًا.

وأوضحت الوكالة أنها “ستُركز على الوضع القائم في سوريا، وتطورات الوضع العسكري والسياسي هناك، إضافة إلى آفاق تقدم العملية السياسية”.

ويلتقي لافروف اليوم في موسكو، نظيره الإيراني محمد جواد ظريف، ووزير خارجية النظام السوري، وليد المعلم.

ووفق الخارجية الروسية، فإن المحادثات الثلاثية ستتطرق “لبحث التطورات في سوريا، والتوجهات لحل الأزمة سياسيًا”، كما يبحث لافروف مع ظريف “جدول أعمال الاجتماع الثلاثي، والمواضيع ذات الاهتمام المشترك”.

اللقاءات السابقة تأتي عقب تطمينات حملها لافروف للمعلم، وقال أمس الخميس، إن روسيا والولايات المتحدة، اتفقتا على أن الضربات الجوية الأمريكية على سوريا “ينبغي ألا تتكرر”.

وأشار لافروف إلى ذلك، غداة انتهاء زيارة وزير الخارجية الأمريكي، ريكس تيلرسون إلى موسكو، الأربعاء الماضي، بينما ذكرت وزارة الخارجية الأمريكية، أن تيلرسون “لم يستبعد احتمال أن تنفذ الولايات المتحدة ضربات مستقبلية”.

ولم يتوقع محللون أي تطور قد ينتج عن اللقاءات، ووصفها البعض بـ”الروتينية”، والتي لن تُسهم في إيجاد حل للوضع في سوريا، كون موسكو “لن تتخلى عن نظام الأسد تبعًا لمصالحها في المنطقة”.

مقالات متعلقة

  1. لقاءات مكثفة قبيل "فيينا".. وموسكو: لا ضمانات
  2. قطر: مستقبل بشار الأسد ليس نقطة خلاف مع روسيا
  3. لافروف في ألمانيا لبحث ملفي سوريا وأوكرانيا
  4. لافروف يدعو القوات الأجنبية للانسحاب من الجنوب السوري

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة