× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

بعد انتظار طويل.. داوود أوغلو يحضر خطاب أردوغان

رئيس الوزراء التركي السابق- أحمد داوود أغلو (إنترنت)

ع ع ع

حضر أحمد داوود أوغلو، رئيس الوزراء التركي السابق، خطاب الرئيس رجب طيب أردوغان في إطار حملة الاستفتاء في مدينة قونيا وسط الأناضول، اليوم الجمعة 14 نيسان.

أوغلو: نضيق الخناق

ويأتي ذلك بعد ظل ترقب طويل فيما إذا كان داوود أوغلو، وهو وكيل حزب “العدالة والتنمية” عن مدينة قونيا حاليًا، سيحضر خطاب أردوغان، لا سيما بعد غيابه عن الشاشة طيلة فترة الاستفتاء.

وبعد أن اعتلى داوود أوغلو المنصة برفقة أردوغان لإلقاء كلمته، حذر من “إحداث الفوضى في هذه المرحلة”.

وقال مهددًا “نضيق عليهم الخناق”، منوهًا لمعارضي الاستفتاء الذين قد يولّدون الفوضى في حال نجح، وفق ترجمة عنب بلدي عن موقع “F5 Haber”، اليوم الجمعة، 14 نيسان.

وأكد داوود أوغلو على وحدة بلاده، مشيرًا إلى أن يوم 17 نيسان، أي اليوم التالي للاستفتاء، “سيكون يوم الهوية والعقل الموَحَدين”، ليدل بذلك على موقفه المؤيد من التغيير.

وتشهد تركيا مرحلة انقسام في الشارع التركي بين مؤيد ومعارض للاستفتاء الذي سيجري الأحد المقبل.

الخيار للشعب

كما نوّه داوود أوغلو إلى ضرورة توحيد الصفوف، فقال “علينا أن نكون قلبًا واحدًا، وصوتًا واحدًا”.

وأكّد أن تركيا تمر بوقت عصيب، فهي تمر بمرحلة تغيير الدستور، في عالم يعيش أيام حرجة.

واعتبر أن الدستور سيعرض على الشعب الذي سيختار الصواب بدوره.

واستقال داوود أوغلو من منصب رئيس الوزراء، الذي استمر فيه قرابة سنتين، في تاريخ 22 أيار 2016، ليخلفه بن علي يلدريم، ما اعتبره بعض السياسيين بمثابة انقلاب داخلي.

مقالات متعلقة

  1. داوود أوغلو: روسيا ستهزم في سوريا كما انكسرت في أفغانستان
  2. داوود أوغلو يقدم استقالته من رئاسة الحكومة التركية
  3. داوود أوغلو: تركيا لن تتدخل عسكريًا في سوريا
  4. داوود أوغلو يطالب بانتخاب رئيس جديد لـ "العدالة والتنمية"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة