× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

مطالب بإطلاق سراح الناشط فادي قرقوز في لبنان

المصور، فدي قرقوز، والإعلامي هادي العبدلله (إنترنت)

ع ع ع

أطلق ناشطون سوريون وسمًا بعنوان ” #الحرية_لفادي_قرقوز”، للمطالبة بإطلاق سراح الناشط والمصور السوري، فادي قرقوز، الذي اعتقل مؤخرًا على يد قوات الأمن اللبناني في بلدة عرسال.

وطالب المتفاعلون الأمن اللبناني بالإفراج الفوري عن الصحفي السوري، وحملوا السلطات اللبنانية مسؤولية سلامته.

وأكد عدد من الناشطين على موقعي “تويتر” و”فيس بوك” أنّ قرقوز يتعرّض للضرب المبرح والتعذيب من قبل قوات الأمن اللبنانية، رغم تعرّضه لكسر سابق في الظهر إثر حادث سيارة.

وحمل الإعلامي، هادي العبدلله، عبر صفحته في “فيس بوك”، السلطات اللبنانية المسؤولية عن حياة وسلامة قرقوز، وأكّد أنّ معلومات تتوارد عن تعرضه للتعذيب.

وكان الصحفي يعمل مع المركز الإعلامي في مدينة القصير بريف حمص، الذي كان يرأسه الإعلامي هادي العبدلله، كما عمل مصورًا متعاونًا مع عدد من وكالات الأنباء المحلية والعالمية.

وحول ملابسات توقيفه، ذكر مصدر مطلع لعنب بلدي أمس أن قرقوز، البالغ من العمر 30 عامًا، تعرض للضرب وسلب هاتفه المحمول في مخيمات عرسال الحدودية في لبنان، من قبل أشخاص مجهولين في 7 نيسان الجاري.

إثر ذلك، قرر الناشط السوري الذهاب إلى الأمن العام اللبناني، ليشرح لهم ما حدث معه، ويحاول استخراج تصريح إقامة لدخول لبنان (كرت)، ليتعرض للتوقيف منذ ذلك الوقت.

وليست المرة الأولى التي يعتقل فيها الأمن اللبناني ناشطين سوريين، كما أقدم الأمن اللبناني سابقًا على تسليم عدد من السوريين إلى النظام السوري.

مقالات متعلقة

  1. السلطات اللبنانية تفرج عن الناشط السوري "فادي سوني"
  2. مطالب بإطلاق سراح الناشط "فادي سوني" في لبنان
  3. الأمن اللبناني يوقف الناشط "فادي سوني" في عرسال
  4. السلطات اللبنانية تعتقل الناشط السوري أحمد القصير

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة