مقتل مدنيين برصاص “تحرير الشام” في ريف حماة

مقتل مدنيين برصاص “تحرير الشام” في ريف حماة

عنب بلدي عنب بلدي
RTHNRG5687U54YGTE.jpg

مدنيون يدفنون شابين قتلا برصاص "هيئة تحرير الشام" في ريف حماة الشرقي- الخميس 20 نيسان (عنب بلدي)

قتل مدنيان برصاص “هيئة تحرير الشام” في قرية “أبو كهف” في ريف حماة الشرقي، اليوم الخميس 20 نيسان، أثناء مداهمة أحد منازل القرية.

وذكرت مصادر أهلية في ريف حماة الشرقي لعنب بلدي أن دورية عسكرية تابعة لـ “تحرير الشام” دخلت قرية “أبو كهف” التابعة لناحية الحمرا في ريف حماة الشرقي، وداهمت منزلًا بحثًا عن أحد الأشخاص، الأمر الذي رافقه إطلاق رصاص.

وأوضحت المصادر أن أهالي القرية خرجوا لمعرفة سبب إطلاق الرصاص، الذي حدث في تمام الساعة العاشرة من صباح اليوم، ليقتل اثنان منهم برصاص “الهيئة”.

إعلان

وعن أسباب مداهمة القرية، قال أحد المصادر إن عناصر “تحرير الشام” قدموا تبريرات مختلفة، فمنهم من عزاها لإلقاء القبض على “مهرّب”، وآخرون قالوا إنها لاعتقال “داعشي”.

وقالت المصادر إن الضحيتين، وهما رعد الحمود ومحمد الدحام، دفنا بعد ظهر اليوم في القرية، بعد انسحاب “تحرير الشام” منها.

وحصلت عنب بلدي على صورة تظهر ساعة دفن المدنيين في القرية.

وتخضع مناطق واسعة في ريف حماة الشرقي لسيطرة فصائل معارضة، أبرزها “هيئة تحرير الشام” و”أحرار الشام”، وتتقاسم السيطرة في المنطقة مع قوات الأسد وتنظيم “الدولة الإسلامية”.


Top