قوات الأسد تفرض سيطرتها على طيبة الإمام شمال حماة

قوات الأسد تفرض سيطرتها على طيبة الإمام شمال حماة

عنب بلدي عنب بلدي
rthfbgdgrty5hg4.jpg

مقاتلان من قوات الأسد في مدخل مدينة طيبة الإمام- الخميس 20 نيسان (فيس بوك)

فرضت قوات الأسد سيطرتها الكاملة على مدينة طيبة الإمام في ريف حماة الشمالي، اليوم الخميس 20 نيسان، بعد معارك عنيفة استمرت أربعة أيام.

وأعلن التلفزيون الرسمي سيطرة قوات الأسد على المدينة بعد ظهر اليوم، في اشتباكات وصفها ناشطو المحافظة بالأعنف منذ مطلع نيسان الجاري.

وأكد مصدر في “الجيش الحر” سيطرة النظام على المدينة، موضحًا لعنب بلدي أن فصائل المعارضة حاولت وقف تقدمه داخلها، لكنها انسحبت بسبب القصف الشديد.

إعلان

وتأتي سيطرة قوات الأسد على طيبة الإمام، بعد أيام من سيطرتها على مدينة صوران المجاورة من المحور الشرقي، في ريف حماة الشمالي.

ويشهد الريف الحموي هجومًا بريًا واسعًا لقوات الأسد وميليشيات أجنبية مساندة، منذ أواخر آذار الفائت، بغطاء جوي روسي.

وتشارك في معارك المحافظة إلى جانب قوات الأسد، ميليشيات أجنبية أبرزها “حركة النجباء” العراقية، و”الحرس الثوري” الإيراني، و”قوات الجليل” الفلسطينية، وغيرها من الميليشيات المختلفة، بغطاء جوي روسي.

وكانت المعارضة دخلت طيبة الإمام في 30 آب من العام الفائت، إلى جانب مدينة حلفايا المجاورة من الجهة الشمالية الغربية، والتي تشهد بدورها في هذه الأثناء محاولات اقتحام مماثلة.


Top