× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

“uTorrent” ينتقل للعمل ضمن متصفح الإنترنت مباشرة

تعبيرية(إنترنت)

تعبيرية(إنترنت)

ع ع ع

تعمل الشركة المالكة لبرنامج “uTorrent“، ليكون ضمن متصفح الإنترنت مباشرة، بعد أن استمر على مدار السنوات الماضية، كبرنامج مستقل دون أي تحديثات عليه.

ووفق ما ترجمت عنب بلدي عن موقع “torrentfreak” التقني، والمختص بملفات “تورينت”، فإن الشركة تعمل على إتاحة مزايا وواجهة أفضل من خلال نقله إلى المتصفح، “ما يعني أن تطويرًا كبيرًا ستشهده الخدمة قريبًا”.

ويستخدم البرنامج حاليًا حوالي 150 مليون مستخدم، وفق إحصائيات الشركة المالكة “BitTorrent“، إلا أنه لم يشهد أي تحديثات على نموذج عمله أو المزايا التي يوفرها منذ خمس سنوات وحتى اليوم.

يُعتبر “uTorrent” من أبرز برامج تحميل الملفات، التي لا تعتمد طريق التحميل العادية (السيرفر)، وإنما تتيح الحصول على ملفات يُشاركها المستخدمون عن طريق أجهزتهم الخاصة.

ونقل الموقع التقني عن مبتكر البروتوكول، برام كوهين، قوله إن خطة الشركة تهدف إلى نقل البرنامج، ليعمل ضمن المتصفج، “ما يُحسن من تجربة الاستخدام والمزايا أمام المطورين للاستفادة منها”.

في حال انتقل البرنامج للعمل في المتصفح مباشرة، سيستطيع المستخدمون مشاهدة الأفلام والمحتوى، وبثه من المتصفح، كنا تفعل مواقع مشاهدة الأفلام التي تعتمد على “تورينت”.

ووفق خبراء تقنيين فإن الفكرة جاءة من مشروع المتصفح “Maelstrom”، والذي يعتمد على خاصية أن المستخدم، لا يحتاج لتحميل وتنصيب متصفح ليشاهد الأفلم عبر “تورينت”.

في حين  يُتيح نقل البرنامج إلى المتصفح، إمكانية اعتماد المستخدم على متصفحه المفضل في مشاهدة الأفلام.

لم تُحدد الشركة تاريخًا رسميًا لإتاحة البرنامج في المتصفح، إلا أن تقنيين أكدوا نقله “بشكل تدريجي وبطيء، حتى لا يشعر المستخدمين بغرابة الوضع الجديد”.

مقالات متعلقة

  1. "إنستغرام" تتيح ميزة التصفح بدون إنترنت على "أندرويد"
  2. احذر الشرك.. فيروس خبيث في خدمة إعلانات "غوغل"
  3. "موزيلا" تعمل على إصدار متصفح جديد يحل مكان "فاير فوكس"
  4. التصفح الأمن على الهواتف المحمولة مع Opera Mini

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة