× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

لأول مرة.. كرديان في قيادة حزب “البعث”

اجتماع القيادة القطرية في حزب البعث بحضور رئيس النظام السوري، بشار الأسد (فيس بوك)

اجتماع القيادة القطرية في حزب البعث بحضور رئيس النظام السوري، بشار الأسد (فيس بوك)

ع ع ع

وصلت شخصيتان كرديتان من مدينة عامودا بمحافظة الحسكة، إلى عضوية اللجنة المركزية في قيادة حزب “البعث العربي الاشتراكي”، ضمن التغيير الذي أجرته القيادة القطرية أول أمس السبت.

وبحسب التغيير الذي أجرته القيادة القطرية على مستوى القيادة، فإن من بين الأعضاء الجدد، الكرديين أحمد القادري وزير الزراعة، وعضو اللجنة المركزية في الحزب رياض طاووس.

وفي حديث إلى شبكة “روداو” الإعلامية اليوم، الثلاثاء 25 نيسان، قال عضو اللجنة طاووس إن “الهدف الأساسي لحزب البعث بات اليوم فقط محاربة الإرهاب”، مشيرًا إلى أن “حزب البعث يضم فيه الكورد والمسيحيين والعرب أي كافة مكونات الشعب السوري”.

وأضاف أنه “في الاجتماع الأخير لقيادة الحزب الذي انعقد قبل يومين في دمشق تشكلت قيادة جديدة وفيها من الكورد بأعلى سلطة في الحزب”.

وأجرت القيادة القطرية تغييرًا على مستوى القيادة، السبت 22 نيسان، أطاح بأكثر من نصف أعضائها.

وعقد اجتماع للقيادة القطرية لحزب “البعث” أمس الاثنين، برئاسة بشار الأسد، جرى خلاله توزيع المكاتب على الأعضاء الجدد.

واعتبر طاووس أن “حزب البعث يحترم خصوصيات الشعب الكردي وثقافته ولغته”، لافتًا إلى أن “الرئيس السوري بشار الأسد يثق بالكورد لشجاعتهم ووفائهم، ولكن ضمن سقف الوطنية والدستور”.

وعمل الحزب منذ توليه السلطة في سوريا على تعريب المناطق الكردية ومنع تدريس لغتها، وحظر النشاط السياسي، وطباعة الكتب الكردية أو تداولها، في سياسة اعتبرت “تذويبًا” للمكون الكردي في البوتقة العربية.

ووفقًا لموقع القيادة القطرية عبر الإنترنت، فقد احتفظ هلال الهلال بمنصبه أمينًا قطريًا مساعدًا، كذلك بقي يوسف أحمد رئيسًا لمكتب التنظيم، ومحمد شعبان عزوز رئيسًا لمكتب العمال، وعمار ساعاتي رئيسًا لمكتب الشباب.

وتوزعت المناصب الجديدة كالتالي: وزير الإعلام السابق محسن بلال رئيسًا لمكتب التعليم العالي، الوزير السابق مهدي دخل الله رئيسًا لمكتب الإعداد والثقافة والإعلام، ياسر الشوفي رئيسًا لمكتب التربية والطلائع.

وتأسس حزب “البعث” عام 1947 وتولى السلطة في سوريا عام 1963، ويعرّف نفسه بأنه “قائد الدولة والمجتمع”، ويشغل بشار الأسد حاليًا منصب “الأمين القطري” فيه.

مقالات متعلقة

  1. تغيير في قيادة حزب "البعث" يطيح بأكثر من نصف أعضائها
  2. من بينها "القيادة القطرية".. "حزب البعث" يعلن عن تغييرات في نظامه الداخلي
  3. تغيير في قيادات حزب "البعث" تطال محافظتين خارجتين عن سيطرة الأسد
  4. "حزب البعث" يبحث عن مستثمرين لممتلكاته

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة