× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“فوج النمر” ينعي قائد مجموعات اقتحامه في حماة

قائد مجموعات اقتحام "قوات النمر" في ريف حماة (صفحات موالية للنظام السوري)

قائد مجموعات اقتحام "قوات النمر" في ريف حماة (صفحات موالية للنظام السوري)

ع ع ع

نعى “فوج النمر” النقيب علاء أحمد شمة، من مرتبات إدارة المخابرات الجوية في ريف حماة اليوم، الثلاثاء 2 أيار، بعد مقتله خلال الاشتباكات ضد فصائل المعارضة في قرية المصاصنة.

وتستمر الاشتباكات في ريف حماة الشمالي، رغم استعادة قوات الأسد والميليشيات الرديفية، مساحات واسعة من المنطقة أبرزها صوران وحلفايا وطيبة الإمام.

وفق ما رصدت عنب بلدي على الصفحات الموالية للنظام، فإن شمة يشغل منصب قائد مجموعات اقتحام مجموعات العميد في جيش النظام السوري سهيل الحسن، الملقب بـ”النمر”.

ويعتبر الحسن من أبرز الضباط المعتمد عليهم من قبل النظام السوري، في العديد من المعارك على الأراضي السورية، وتشارك قواته في معارك ريف حماة الحالية.

وينحدر شمة من قرية حيالين في ريف مصياف، وذكرت الصفحات الموالية للأسد أنه قتل متأثرًا بإصابته بتاريخ 25 نيسان الماضي.

كما شارك في معارك السيطرة على سجن حلب (2014) ومطار كويرس العسكري (2015)، فضلًا عن معارك السيطرة على مدينة حلب العام الماضي.

وتحدثت حسابات مقربة من القتيل، أنه قتل بعد سبع إصابات عاد بعدها إلى القتال.

وتعتبر مجموعات “النمر” التابعة لسهيل الحسن، من أبرز المجموعات المقاتلة في صفوف قوات الأسد، ولعبت دورًا كبيرًا في السيطرة على عدة أحياء من حلب المحاصرة.

وتلقت المجموعات خسائر كبيرة طالت القادة الكبار في المجموعات، كان أبرزهم مرافقيه الشخصيين كرام إسماعيل ومهند سليمان، وقائد فوج السحابات علي مهنا، منتصف العام الماضي.

مقالات متعلقة

  1. إصابة قائد فوج الاقتحام في مجموعات "النمر" بحلب
  2. أبرز "الفهود" الذين خسرهم "النمر" في سوريا
  3. صفحات موالية للنظام تروي قصة تسمية سهيل الحسن بـ "النمر"
  4. مقتل قائد "مجموعات الليوث" في دير الزور

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة