× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

“فيس بوك” توظفّ مراقبين جدد لجرائم “البث المباشر”

ع ع ع

أعلنت شركة “فيس بوك” نيتها توظيف ما يقارب ثلاثة آلاف موظف في فريق “عمليات الجمهور”، مهمتهم مراجعة محتوى البث المباشر عبر موقعها.

وبحسب ما ذكرت هيئة الإذاعة البريطانية “BBC”، الخميس 4 أيار، فإن الخطوة تأتي في إطار مكافحة مقاطع الفيديو المحرضة على “العنف والكراهية والقتل والانتحار”.

وكان موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” واجه انتقادات كثيرة بسبب ميزة البث المباشر واستخدامها لتصوير جرائم القتل التعنيف.

وفي نيسان الماضي، بث شاب تايلندي حادثة قتله لطفلته “انتقامًا من والدتها”، ثم انتحر أمام أهله وأصدقائه عبر خاصية البث المباشر.

كما بث المواطن الأمريكي، ستيف ستيفنز (37 عامًا)، مقطعًا مصورًا، في نفس الشهر، وهو يقتل مسنًا بزعم أنه يملك أوامر بالقتل.

من جهته، كتب مؤسس الموقع، مارك زوكربيرغ، عبر صفحته الشخصية إنه “من المؤسف رؤية الناس يضرون أنفسهم ويؤذون الأخرين عبر خاصية البث المباشر”.

وتابع “لذا فكرنا بالطريقة التي تجعل الميزة أفضل، وتخدم مجتمعنا بشكل آمن”.

وقال زوكربيرغ إن الموظفين الجدد سوف ينضمون إلى فريق العمل الموجود بالفعل ويضم 4500 شخص، وذلك لمساعدة الشركة على الاستجابة بسرعة أكبر عندما تقدم شكاوى من المحتوى.

وكانت شركة “فيس بوك” أتاحت ميزة البث المباشر عبر تطبيقها، منتصف العام الماضي، والتي تتيح لأي شخص بث تسجيل مصور على الهواء مباشرة من هاتفه المحمول.

إلا أن الميزة وضعت “فيس بوك” في ورطة مع تكرر بث جرائم القتل والاعتداء على الهواء مباشرة، والتأخر في معالجة المحتوى وحذف المحتويات “المؤذية”، وسط تعهدات من مؤسس الموقع، مارك زوكربيرغ، بعدم السماح بتكرار تلك الحوادث.

مقالات متعلقة

  1. "فيس بوك" تتيح ميزة الدردشة عبر البث المباشر بين الأصدقاء فقط
  2. "فيس بوك" تطلق خدمة البث المباشر للمحتوى الصوتي
  3. سبع نصائح ستحلق ببثك المباشر عبر "فيس بوك" في الفضاء الرقمي
  4. "فيس بوك" تتيح البث المباشر عبر أجهزة الكمبيوتر الثابتة

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة