× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

كتاب إيفانكا.. كيف تتخلّين عن “جلسات التدليك” لدعم حملة والدك الرئاسية؟

غلاف كتاب إيفانكا ترامب الجديد (إنترنت)

غلاف كتاب إيفانكا ترامب الجديد (إنترنت)

ع ع ع

طرحت ابنة الرئيس الأمريكي، إيفانكا ترامب، مؤخرًا كتابها الذي يتضمن نصائح للمرأة العاملة، وتحدثت فيه عن المصاعب التي واجهتها في حياتها العملية كأم و”ابنة رئيس”.

ويتألّف الكتاب الذي يحمل عنوان “النساء العاملات – إعادة كتابة قواعد النجاح”، من مجموعة نصائح على الصعيد المهني للنساء، وسردت معاناتها خلال دعمها لحملة والدها الانتخابية، وكيف أثّر الأمر على اهتمامها بذاتها وأولادها.

وصدر الكتاب عن دار نشر “بنجوين راندوم هاوس”، وتم توزيعه على المكتبات في أنحاء الولايات المتحدة الثلاثاء الماضي، كما طرح للبيع عبر موقع “أمازون” بسعر 13.83 دولار أمريكي.

لا جلسات تدليك

لم يتوفّر الوقت الكافي لدى إيفانكا، وهي زوجة أحد أكبر رجال الأعمال في أمريكا، لحضور جلسات التدليك التي اعتادت أن تواظب عليها، كما تؤكّد في كتابها، وذلك أثناء دعمها لحملة والدها الانتخابية العام الماضي.

كما لم يتسن لابنة الرئيس ذات الـ 35 عامًا، أن تحظى بالوقت الكافي لـ “الرعاية الذاتية”، بحسب ما نقلت مواقع أمريكية عن مضمون الكتاب، الأمر الذي يندرج في إطار المصاعب التي تواجهها المرأة العاملة، وكيف يمكنها التغلب عليها.

ونشرت إيفانكا اقتباسات منه عبر حسابها الرسمي على موقع “تويتر”، وهي عبارة عن نصائح حول عمل النساء وأهميته.

ودعمًا لأهمية دور المرأة في العمل، تقول إيفانكا إنّ “الكمال في التوظيف يعني العمل الشاق، العاطفة، المثابرة في وجهة التحدي”.

كما تشرح من خلال كتابها كيفية التعامل مع التوتر والضغوط، وطرق الوصول للقب سيدة أعمال ناجحة.

وتعمل إيفانكا مستشارة “بدون راتب” لوالدها الرئيس، كما تملك حصة تصل قيمتها إلى 25 مليون دولار أمريكي في فندق “ترامب الدولي”.

وتتراوح قيمة ثروتها مع ثروة زوجها بين 240 مليون دولار و740 مليون دولار، وفق أرقام نشرها البيت الأبيض الشهر الماضي.

انتقادات نسوية

ما إن صدر كتاب إيفانكا حتى طالته انتقادات كثيرة من القرّاء والمهتمين بشؤون المرأة.

ووصفت تيري أونيل، رئيسة “المنظمة الوطنية للمرأة” في واشنطن، جهود إيفانكا بأنها حيلة تهدف لزيادة ثراء إمبراطورية والدها الاستثمارية.

ورغم أنّ إيفانكا كتبت في مقدمة كتابها “أنا ملتزمة بالعمل بجهد أكبر عن ذي قبل لإطلاق الطاقات الكاملة لدى النساء والفتيات”.

إلّا أنّ هذه الكلمات لم تبدُ صادقة بالنسبة للكثير من المدافعات عن حقوق المرأة في الولايات المتحدة، اللاتي قابلن كتابها بالتشكيك والانتقادات.

مقالات متعلقة

  1. بعد كتاب كلينتون.. "نار وغضب" يحقق أعلى نسبة مبيعات
  2. "إندبندنت": إيفانكا ترامب أقنعت والدها بضرب الأسد
  3. نصائح لغوية للصحفيين العرب
  4. إيفانكا ترامب تصل إلى تل أبيب لافتتاح سفارة القدس

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة