× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

“التحالف” يفوّض “لواء المعتصم” لتسلّم 11 منطقة من “قسد”

مقاتل من "لواء المعتصم" (إنترنت)

ع ع ع

فوّض “التحالف الدولي” لمكافحة تنظيم “الدولة الإسلامية” في سوريا والعراق، “لواء المعتصم” التابع لـ “الجيش السوري الحر” بتسلّم وإدارة 11 منطقة في ريف حلب، سيطرت عليها قوات “سوريا الديمقراطية”، بعد معارك ضد “الجيش الحر”.

وجاء في كتاب صدر اليوم، الأربعاء 10 أيار، عن التحالف الدولي، أنّ المناطق المشمولة في التسليم هي: المالكية، شواغر، مرعناز، منغ، عين دقنة، تل رفعت، الشيخ عيسى، حربل، كفر ناصح، مريمين، ودير جمال، في ريف حلب الشمالي، قرب منطقة اعزاز.

وينصّ الكتاب على أن يتم حصر السلاح في يد “لواء المعتصم”، وإعادة الأهالي من مدنيين وجيش حر (دون سلاح) إلى مناطقهم.

رئيس المكتب السياسي لـ “لواء المعتصم، مصفى سيجري، أكّد لعنب بلدي أنّ الكتاب الصادر عن التحالف الدولي، هو نتاج جهد وعمل دام لأكثر من شهرين.

سيجري أوضح أنّ الهدف من هذا القرار هو “إعادة 300 ألف نازح ومشرد في الخيام”، إلى مناطقهم التي خرجوا منها.

وتعتبر المناطق التي سيتسلمها “لواء المعتصم” تحت سيطرة “الجيش الحر”، بحسب سيجري، إلّا أنّ القوى المسيطرة على الأرض ستنحصر في مقاتلي “لواء المعتصم”.

وأوضح سيجري أنّ المصلحة تقتضي وجود قوّة واحدة على الأرض، بما يعود بالفائدة على المدنيين.

ويعتبر “لواء المعتصم” من أبرز فصائل الجيش الحر في ريف حلب الشمالي، ويسهم مع عدة فصائل بقتال تنظيم “الدولة الإسلامية”، بإشراف ودعم تركي لوجستي، وبرنامج تدريب تشرف عليه وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون).

مقالات متعلقة

  1. منطقة فصل روسية تقطع الحلم التركي لوصل شمال حلب بإدلب
  2. امرأة وطفل حصيلة قصف "قسد" لمارع شمال حلب
  3. من هي أبرز فصائل "الجيش الحر" المقاتلة في "درع الفرات"
  4. تخريج دفعة عسكرية في "لواء المعتصم" شمالي حلب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة