“الحشد الشعبي” يطلق معركة “محمد رسول الله” قرب الحدود مع سوريا

“الحشد الشعبي” يطلق معركة “محمد رسول الله” قرب الحدود مع سوريا

عنب بلدي عنب بلدي
tryfger4t5u6jytrg32.jpg

شاحنات تابعة لـ "النجباء" العراقية في منطقة القيروان قرب تلعفر- الجمعة 12 أيار (تويتر)

أطلقت ميليشيات “الحشد الشعبي” معركة جديدة ضد تنظيم “الدولة الإسلامية” في العراق، بمسمى “محمد رسول الله”، اليوم الجمعة 12 أيار، تستهدف منطقة “القيروان” (شرق تلعفر)، وصولًا إلى الشريط الحدودي مع سوريا.

وتشارك في هذه المعركة ميليشيات عدة من “الحشد الشعبي”، أبرزها “حركة النجباء” التي تقاتل أيضًا إلى جانب قوات الأسد في معارك ضد المعارضة في سوريا.

وتهدف المعركة إلى طرد تنظيم “الدولة” من القيراون، التي تعد عقدةَ مواصلات بين مدينة تلعفر شرقًا والبعاج والحدود السورية غربًا.

إعلان

وسيطرت الميليشيات على تسع قرى في محيط القيروان، خلال الساعات الفائتة، وفق بيان رسمي، أبرزها: تل حاجم، أم الشبابيط، امكيبرة، سبايا خروش، وسدخان.

وتقع تلعفر غرب مدينة الموصل، والتي تشهد الفصول الأخيرة من المعركة الواسعة ضد التنظيم، ويشارك فيها الجيش العراقي وقوات التحالف الدولي، وقوات البيشمركة الكردية، إلى جانب “الحشد الشعبي”.

“حركة النجباء” أشارت في منشورات متلاحقة عبر “تلغرام”، أن “الحشد الشعبي” عازم على طرد التنظيم من جميع المناطق الحدودية مع سوريا.

وكانت القوات العراقية والميليشيات الرديفة أطلقت أواخر العام الفائت، معركة ضد تنظيم “الدولة”، تهدف إلى السيطرة على مدينة الموصل، وهي المركز الرئيسي له في العراق، وباتت تسيطر على أجزاء واسعة منها.

وتأسس “الحشد الشعبي” في حزيران 2014، بناء على فتاوى مرجعيات شيعية عراقية، ويتكون من 67 فصيلًا شيعيًا مقربًا من النظام الإيراني.

مقالات متعلقة

  1. 20 كيلومترًا تفصل "الحشد الشعبي" عن الحدود السورية
  2. "الحشد الشعبي" يسيطر على القيروان ويقترب من سوريا
  3. "الحشد الشعبي" يصل الحدود السورية (صور)
  4. مقتل قيادي في "حزب الله" مع "الحشد الشعبي" العراقي

Top