× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

عيد الأم في 66 دولة غدًا.. ما أصل الاحتفال ولماذا يختلف موعده؟

(تعبيرية) أم وإبنتها (إنترنت)

(تعبيرية) أم وإبنتها (إنترنت)

ع ع ع

الأم هي الذات “المقدسة” بالنسبة لمختلف الأعراق والأديان والدول حول العالم، وخصصت الحضارات القديمة مثل الفراعنة والإغريق يومًا لتقديم الحب والتقدير للتعبير عن مكانتها في مجتمعاتهم، الأمر الذي انتقل إلى العصر الحديث.

البداية في 1908

وتحتفل 66 دولة حول العالم بمناسبة عيد الأم غدًا الأحد 14 أيار، بما فيها تركيا والولايات المتحدة الأمريكية وروسيا وهونكونغ، والدول الأسكندنافية، ودول في أمريكا اللاتنية وأوروبا.

ويأتي سبب احتفال هذه الدول غدًا، لمصادفته للأحد الثاني من شهر أيار، اليوم الذي أعلن عيدًا رسميًا في الولايات المتحدة مطلع القرن العشرين.

وهو اليوم الذي احتفلت فيه الأمريكية آنّا جافريس في عام 1908، في كنيسة “سانت أندرو الميثودية”، في ولاية فرجينيا، تكريسًا لذكرى والدتها التي ولدت في أيار.

مؤسسة عيد الأم في أمريكا، أنّا جافريس (إنترنت)

مؤسسة عيد الأم في أمريكا، أنّا جافريس (إنترنت)

ولاحقًا، قُبل الأحد الثاني من أيار كعيدٍ رسمي في معظم الولايات عام 1914، بفضل محاولات حركة “مجموعة الأمهات”، التي أُسست في الحرب العالمية الأولى، وترأستها جافريس نفسها.

بادئ الأمر، سخرت بعض الجهات الرسمية في أمريكا معترضةً على مطالب الحركة ومحاولاتها، قائلين “وغدًا ترى (الحموات) يطالبن بيومهنّ”.

ورغم إعلانه يومًا رسميًا، لم تكن جافريس راضية عن الأسلوب المتبع بتكريم الأم حينها، معترضةً على تحويله لعمل تجاري، وقالت “بطاقة مطبوعة لا تعني أي شيء، سوى أنك شخص كسول لتكتب رسالة تعبر فيها عن حبك وتقديرك”.

دول مختلفة كرست هذا اليوم للاحتفال بعيد الأم، على غرار أمريكا، إلا أن له جذورًا تاريخية ودينية في معظمها.

مصر أم الدنيا

فيما تحتفل دول الوطن العربي ودول أخرى في تاريخ 21 آذار، الموافق للانقلاب الربيعي من كل عام، وربما لهذا السبب خصص هذا اليوم، نظرًا لأهمية الربيع في هذه المجتمعات.

 

الكاتب الصحفي مصطفى أمين (إنترنت)

الكاتب الصحفي مصطفى أمين (إنترنت)

وفي واقع الأمر يعود الفضل في نقل هذه الثقافة إلى العالم العربي للكاتب الصحفي المصري مصطفى أمين، الذي عرّف به من خلال مقال قال فيها “لما لا نحتفل بيوم موحد بعيد الأم ونجعله يومًا قوميًا في بلادنا؟”.

لتلقى مقالته ترحيبًا كبيرًا في مصر، ويُتفق على تخصيص تاريخ 21 آذار ليكون يومًا رسميًا في مصر لتكريم الأم في عام 1956، وأقبلت بقية الدول العربية على تخصيص هذا اليوم أيضًا.

“أحد الأمومة”

وفي معظم الدول الأوروبية يعود الاحتفال بعيد الأم لطقوس دينية مرتبطة بتكريم “مريم العذراء” في الكنيسة الكاثوليكية، إلى جانب أداء صلاة خاصة للأم في مختلف الكنائس الغربية والشرقية أثناء عيد الفصح.

ومنها تنبع الاحتفالات في بريطانيا التي تحتفل في الأحد الرابع من آذار، والتي لا ترتبط أبدًا بعيد الأم المتعارف عليه حاليًا، فهي متعلقة بيوم “أحد الأمومة”، الذي يعقد تحديدًا قبل ثلاثة أسابيع من عيد الفصح.

وهو يوم مخصص للمسيحيين الكاثوليك والبروتوستانت في أوروبا لزيارة كنيستهم الأم، إذ كان خدام الكنيسة يُعطون الإذن للعودة إلى بلداتهم وقراهم بهدف تقديس هذا اليوم، واعتادوا أن يحضروا الهدايا والورود للاحتفال مع ذويهم.

(تعبيرية) مريم العذراء (إنترنت)

(تعبيرية) مريم العذراء (إنترنت)

شهر “شواط” في إسرائيل

وتحتفل النرويج في الأحد الثاني من شباط، واليونان في الثاني من الشهر ذاته.

في حين تحتفل إسرائيل في تاريخ 30 “شواط”، وفقًا للتقويم العبري، الموافق لشباط بالتوقيت الميلادي.

بينما تحتفل دول أخرى في الأحد الأول من أيار في كل عام، وهي البرتغال، وإسبانيا، وهنغاريا ولتوانيا.

مقالات متعلقة

  1. بمناسبة عيد الأم.. تكريم لأمهات الشهداء في ريف حمص
  2. عنب بلدي – العدد 66 – الأحد 26 أيار 2013
  3. غدًا بداية رمضان في أغلب الدول العربية فلكيًا
  4. غدًا أول أيام عيد الفطر في سوريا

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة